الخليج العربي / صحف البحرين / الايام البحرينية

سفير دولة الإمارات: تشريف سمو رئيس الوزراء احتفالنا بالعيد الوطني دلالة على مدى عمق ومتانة العلاقات

رفع سفير دولة الإمارات عبد الرضا عبدالله الخوري أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان بالأصالة عن نفسه ونيابة عن حكومة دولة الإمارات والشعب الإماراتي الى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه، وذلك لتشريف سموه احتفال سفارة دولة الإمارات لدي مملكة البحرين بالعيد الوطني الخامس والأربعين لدولة الامارات.
وأكد سعادة السفير الخوري أن تشريف سمو رئيس الوزراء اليوم احتفال سفارة دولة الامارات لدي مملكة البحرين بالعيد الوطني هو دلالة على مدى عمق ومتانة العلاقات بين البلدين الشقيقين، معبرا عن سعادته واعتزازه باللفتة الكريمة لسموه، والتي أسعدت كل العاملين بالسفارة، ومعربا عن ترحيبه وشكره الكبير لكل الضيوف الذين يشاركون دولة الإمارات احتفالها بيومها الوطني المجيد.
وأكد إن علاقات دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين الشقيقة هي علاقات متميزة مبنية على روح الأخوة التاريخية التي ترسخت دعائمها عبر السنين، وهي علاقات تجسد نموذجا لعلاقات الأخوة والمحبة والتعاون بين الأشقاء، وما الزيارات المتبادلة لقادة البلدين ومستويات التبادل التجاري والاقتصادي والثقافي المتزايدة باستمرار إلا شاهدا قويا ومؤشرا صادقا على متانة العلاقات بين البلدين الشقيقين.
وأشار سفير دولة الامارات الى انه "خلال الأيام القادمة سيحتفل أهلنا واشقاؤنا في مملكة البحرين بالعيد الوطني المجيد للمملكة لتكون الفرحة فرحتين في البلدين"، رافعا التهنئة للقيادتين الحكيمتين والشعبين الشقيقين، داعيا الله عز وجل "ان يجعل كل أيامنا أفراحا ومسرات وان يديم علينا جميعا نعمة الأمن والأمان والاستقرار، ويمتع الجميع بالصحة والسعادة".
وقال سعادة السفير الخوري في كلمته خلال الاحتفال الذي أقيم اليوم في فندق الخليج أن دولة الإمارات العربية المتحدة تحتفل في الثاني من ديسمبر بيومها الوطني، ذلك اليوم من عام 1971 الذي ولدت فيه تجربتها الرائدة في قيام الاتحاد، والتي استطاعت أن تواجه التحديات، وأن ترسخ أركانها وتأخذ مكانها المتميز في تاريخ المنطقة.
وأضاف "أن هذا اليوم يمثل مناسبة للتعبير عن الفخر والاعتزاز، ويستذكر فيه المواطنون والمقيمون على حد سواء العقلية المستنيرة والحكيمة للقائد المؤسس، المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيب الله ثراه، وإخوانه حكام الإمارات، الذين آمنوا بالوحدة وعملوا بإخلاص من أجل تحقيقها والحفاظ عليها".
وقال "إن احتفالنا باليوم الوطني الخامس والأربعين لا يقتصر على ذكرى التأسيس فحسب، ولكنه احتفال بالإنجازات أيضاً.... إنجازات تحققت في مسيرة البناء والتنمية، على يد حكّام الإمارات وعلى رأسهم سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة -حفظه الله- وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكّام الإمارات، حيث حوّلت حكومة دولة الإمارات مفهوم سعادة المواطنين والمقيمين على أرض الدولة من مفهوم فكري، إلى نهج وسلوك وممارسات يومية عبر مشاريع ومبادرات وخدمات تقدمها إلى كافة أفراد المجتمع، وحوّلت الآمال والطموحات إلى إنجازات واقعية لراحة الناس وإسعادهم وبناء مستقبل واعد لأبنائهم".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا