الارشيف / الخليج العربي / صحف البحرين / الايام البحرينية

وزير الداخلية يبحث مع المحافظين عددا من المشاريع ويؤكد على التواصل الفعال مع المواطنين

عقد الفريق الركن معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية ، اليوم ، اجتماعا مع المحافظين ، بحضور المنسق العام للمحافظات.
وفي مستهل الاجتماع ، رحب معالي الوزير باسمه وباسم المحافظين بسمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية ، مهنأ سموه بالثقة الملكية السامية بتعينه في منصبه الجديد ، متمنيا لسموه التوفيق والسداد للنهوض بالمسؤوليات والمهام الموكلة إليه لما فيه خدمة الوطن والمواطنين ، معربا معاليه عن شكره للمحافظين على الجهود التي يقومون بها ودورهم الفعال في تلبية الاحتياجات بالتنسيق مع الجهات المعنية والعمل بشكل مستمر على تطوير الشراكة المجتمعية الفاعلة مع الأهالي.
بعدها ، تم بحث جدول أعمال الاجتماع الذي شمل عددا من الموضوعات والمشاريع التي يتم تنفيذها على أرض الواقع ، حيث استعرض سمو محافظ المحافظة الجنوبية الحوادث الأمنية بمنطقة سوق الرفاع الشرقي إضافة إلى الحوادث والمخالفات المرورية على شارع خليج البحرين ، الأمر الذي يتطلب تكثيف استخدام الكاميرات الأمنية وتعزيز تواجد الدوريات المرورية ، وفِي هذا الشأن وجه معالي وزير الداخلية إلى توفير المتطلبات من الكاميرات والدوريات وفق دراسة إحصائية تحدد مناطق الاهتمام ليتم التركيز عليها مع وضع أولويات التنفيذ.
كما استعرض سمو محافظ المحافظة الجنوبية نتائج الزيارات التي قام بها للمجالس ولقاءاته مع المواطنين وعدد من الوزراء والمسئولين في إطار بحث احتياجات ومطالب المواطنين والعمل على تلبيتها.
من جهته ، قدم معالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة محافظ محافظة العاصمة ايجازا حول الجهود المبذولة في مكافحة ظاهرة البائعة الجائلين من خلال تشكيل فريق عمل ميداني يضم الجهات ذات العلاقة ، وضبط المخالفات القانونية التي يتم ارتكابها واتخاذ الإجراءات المقررة في هذا الشأن.
وقد أثنى معالي الوزير على هذه الجهود ، منوها إلى أهمية وجود مركز للإيواء بكل محافظة في إطار معالجة ظاهرة الباعة الجائلين
ثم تطرق سعادة السيد علي بن الشيخ عبدالحسين العصفور محافظ المحافظة الشمالية إلى مشروع جداريات بعنوان «التعايش بلغات العالم» والذي دشنته المحافظة ، تزامنا مع إعلان مملكة البحرين للتسامح الديني على هامش معرض «هذه هي البحرين «. حيث أكد معالي الوزير أن مملكة البحرين كبيرة بمعانيها وأن التعددية مصدر قوة وتعكس السمعة الطيبة للبحرين.
كما استعرض المحافظ نتائج حملة برك السباحة المخالفة من حيث الاشتراطات الصحية وتطبيق معايير الأمن والسلامة ، حيث أشاد معالي الوزير بجهود المحافظة مؤكدا على أهمية دور الدفاع المدني بالتعاون مع الجهات المختصة في هذا الشأن .
ودعا معالي الوزير ، المحافظين ، إلى المزيد من التواصل الفعال من خلال رصد شكاوى المواطنين بالتنسيق مع ادارة الإعلام الأمني والعمل مع الجهات المعنية على حلها ، وفي الوقت ذاته التواصل مع المواطنين لإطلاعهم على المجريات بشأن شكاويهم ، منوها في الوقت ذاته إلى ضرورة استخدام المنهج العلمي في معالجة أوجه القصور والملاحظات بالتحليل والدراسات اللازمة للوقوف على أسبابها تمهيدا لمعالجتها بما يضمن العمل على حفظ الأمن وتعزيز السلامة العامة.
وفي ختام الاجتماع ، شدد معالي الوزير على ضرورة ترسيخ العلاقة التكاملية مع الجهات المختلفة وتفعيل الشراكة المجتمعية بالشكل الذي يتطلع إليه المواطن ، ويجعله شريكاً أساسيا في البناء والتطور.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا