الارشيف / الخليج العربي / صحف البحرين / الوسط البحرينية

الملتقى العربي الأوروبي الثاني يختتم أعماله في المنامة

المنامة – هيئة البحرين للثقافة والآثار 

02 أكتوبر 2016

بعد اشتغال دام لسبعة أيام متتالية، اختتم الملتقى العربي الأوروبي الثاني لشباب الباحثين في العلوم الاجتماعية أعماله اليوم الأحد (2 أكتوبر/ تشرين الأول 2016)، وذلك في فندق النوفوتيل بمدينة المنامة.

وكان مشروع نقل المعارف التابع لهيئة البحرين للثقافة والآثار قد عقد النسخة الثانية من الملتقى بهدف تسليط الضوء على أهمية التقارب الحضاري والثقافي ما بين الشرق الأوسط والغرب في مجال العلوم الإنسانية المرتبطة بمختلف مجالات الحياة.

وتوجه المشاركون في الملتقى خلال الجلسة الختامية بالشكر إلى هيئة البحرين للثقافة والآثار، وإلى رئيسة الهيئة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة ، وذلك لعملها على توفير كافة الظروف لإقامة الملتقى ولإتاحتها الفرصة لهم للتعرف على تراث وحضارة مملكة البحرين.

وعبّروا عن سعادتهم للمشاركة في هذا اللقاء العلمي الإنساني، موضحين أن الملتقى عمل على إثراء معارفهم وطوّر من طريقة تعاطيهم مع العلوم الاجتماعية. كما وتمنى المشاركون في بيان ختامي أن يتواصل عقد الملتقى خلال السنوات القادمة بصورة منتظمة، آملين أن تصبح البحرين منارة دائمة تنجذب إليها المعرفة وتتلاقى وتتحاور فيها الثقافات والشعوب من حول العالم.

واستطاع الملتقى العربي الأوروبي الثاني لشباب الباحثين في العلوم الاجتماعية أن يسلط الضوء على نتاجات العقول العربية الشابة، كما ناقش مشاريع بحوثٍ أكاديمية، لاسيما أطروحات الدكتوراه.

وجاءت المشاركات في الملتقى من دول عربية وأوروبية مثل المغرب والجزائر وتونس ومصر ولبنان وفلسطين وقطر وسلطنة عمان وفرنسا وايطاليا وسلوفينيا والكاميرون والسينغال، كما شارك فيه أساتذة جامعيون من المغرب وتونس والعراق وفرنسا وألمانيا

وخلال الملتقى، قدّم الباحثون الشباب العديد من أوراق العمل حول قضايا اجتماعية متعلقة بالواقع العربي مثل آثار استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على المراهقين، مشاركة الشباب في صناعة النشاط الثقافي، تمكين شباب الأرياف في ظل الأحداث الراهنة في الوطن العربي، تطور مؤسسات التعليم العالي في بعض الدول العربية، وغيرها من المواضيع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا