الخليج العربي / صحف الامارات / البيان

المزينة.. سيرة عطرة ومسيرة ظافرة في السباق نحو المركز الأول

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

عبر مسيرته التاريخية في شرطة دبي، استرشد، المغفور له بإذن الله، الفريق خميس مطر المزينة، برؤى وأفكار القيادة الرشيدة، والتزم بتوجيهاتها وتطلعاتها المستقبلية.

واستفاد الفريق المزينة من خبرات من سبقوه، وشارك بكل إخلاص وتفان من قاسموه سهر الليالي لبسط الأمن والأمان في ربوع الوطن الغالي، وتميّز الفقيد الراحل بحدْسه الأمني وقدرته الفائقة على قراءة مسرح الجريمة، واستشرافه عوالمها الافتراضية ومسابقته وسائل مرتكبيها المستحدثة.

وترك الفقيد الراحل مذ تسلمه منصب القائد العام لشرطة دبي، بصمته الخاصة، وتجلى ذلك في علاقاته مع مساعديه ومديري الإدارات والمراكز، وتطوير علاقات شرطة دبي مع كل الجهات المعنية المحلية والدولية، وفتح نوافذ جديدة مع الوزارات والدوائر ووسائل الإعلام والنوادي والجمعيات والمؤسسات الخاصة والعامة، بالإضافة إلى الأجهزة المنية الدولية والمنظمات العالمية.

وعمل بحرص شديد على مواكبة توجهات وزارة الداخلية ورؤيتها وتطلعاتها، على اعتبار أن الوزارة المظلة الحاضنة للقيادات الشرطية والمسؤولة عن الجوانب الأمنية في الدولة، وتعمل على منع الجريمة قبل وقوعها، والقبض على فاعليها وتقديمهم للعدالة، والحفاظ على الأمن والاستقرار والنظام والطمأنينة العامة، وعلى أمن الطريق والأرواح والأعراض والممتلكات، وجعل بلادنا الأكثر أمناً وسلامة وحفظاً للنظام.

تطلعات القيادة

لقد حرص المغفور له بإذن الله على مواكبة تطلعات القيادة الرشيدة وتنفيذ أوامرها وتوجيهاتها، وخاصة المبادرات التي كان يطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ومقولات سموه التي كان يتردد صداها في يوميات الفريق المزينة الحافلة بقصص العطاء، هي قصة «رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً»، وهي قصة ترسيخ الأمن والأمان والعدالة.. ركيزة الاستقرار والتنمية والحياة الكريمة، وهي قصة فريدة على مستوى العالم في علاقة الصداقة والاحترام المتبادلين بين الشرطة والمجتمع، وهي واحدة من قصص نجاح أبناء الإمارات في الريادة والتفوق والامتياز.

لقد حققت شرطة دبي خلال مسيرتها التاريخية الكثير من قصص النجاح في علاقات الصداقة والشراكة القائمة على الاحترام المتبادل والشفافية المصداقية، أكان على الصعيد الأمني أم المجتمعي، محلياً أم دولياً، وتجسد ذلك عبر جملة من المؤتمرات والملتقيات واللقاءات ومذكرات التفاهم.. شارك فيها الفقيد المزينة وترأسها وساهم في تطوير محاورها وبنودها وإيجاد أجواء حوار ونقاش تتسم بالشفافية والصراحة والمصداقية.

تطورات استراتيجية

من التطورات التاريخية اللافتة التي قادها المغفور له بإذن الله الفريق المزينة تحديث استراتيجية شرطة دبي التي ترافقت مع مرور 60 عاماً على تأسيسها، وأكد رحمه الله حينها، أن تحديث الاستراتيجية لا يعني تغييرها جذرياً، بل البناء عليها وتطويرها، فضمن المسيرة الرائدة لشرطة دبي تراكمت الخبرات والمعارف، وتطورت المفاهيم والأساليب مع التطور المتسارع للعصر، واستطاعت شرطة دبي التي كانت سباقة لوضع استراتيجية مكتوبة في عام 1995، أن تواكب العصر وتستشرف المستقبل، وتحقق رؤيتها ورسالتها وقيمها وأهدافها.

وأكد الفريق المزينة، رحمه الله، حينها أن الاستراتيجية تواكب توجهات وزارة الداخلية ورؤيتها على اعتبار أن الوزارة المظلة الحاضنة للقيادات الشرطية والمسؤولة عن الجوانب الأمنية في الدولة، مؤكداً أن القيادة العامة لشرطة دبي تحرص في تحديث استراتيجيتها على مواكبة التطور الكبير الذي شهدته إمارة دبي خلال مسيرتها الرائدة، وتتلاءم مع كل مرحلة من مراحل نموها وتطورها، ضمن منهجيات علمية تعتمد على مقاييس أداء ومقارنات لأفضل التطبيقات العالمية في المجال الأمني والشرطي، محددة في هذه الاستراتيجية، الرؤية والرسالة والقيم والأهداف والغايات.

نوافذ جديدة

حرص المغفور له بإذن الله الفريق خميس مطر المزينة، على فتح نوافذ وبناء علاقات متينة مع الأجهزة الشرطية المختلفة على مستوى العالم من خلال تبادل الزيارات والاطلاع على أحدث التقنيات الحديثة في مكافحة الجريمة، وكانت له زيارات إلى عدة دول عقد خلالها لقاءات مع الأجهزة الشرطية، وجامعات علمية وعقد اتفاقيات لتعزيز الدور الكبير لأكاديمية شرطة دبي في تخريج أجيال قادرة على الارتقاء بالعمل الشرطي في دبي.

كما حرص الفريق المزينة على بناء علاقات وشراكات قوية مع المنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الانتربول)، وذلك في إطار مكافحة الجرائم على مستوى العالم وكانت النتائج مثمرة في كشف عن جرائم مخدرات وسرقة وملاحقة والقبض على مجرمين على مستوى العالم والتي كان أخرها إلقاء القبض على المتهم الرابع في عصابة النمر والوردي.

وكانت الزيارة الأخيرة للفريق المزينة في جمهورية الصين مهمة جداً، حيث زار كلية الشرطة في مدينة شنغهاي وبحث سبل التعاون المشترك، واستمع إلى شرح حول إكسبو 2010 الذي نظم في مدينة شنغهاي والتجربة الأمنية وذلك في إطار الاستعداد لتنظيم فعاليات إكسبو 2020، فيما زار الفريق المزينة خلال جولته شركة هواوي وأطلع على أخر المستجدات في عالم الاتصالات والتكنولوجيا والتي يمكن استخدامها في العمل الأمني، ووقع اتفاقيات تصب في هذا السياق.

وحرص الفريق المزينة على العلاقات مع الأجهزة الشرطية على مستوى العالم العربي فكانت أخر زيارة علمية إلى جمهورية مصر العربية عقد خلالها اجتماعات مع جامعات مهمة كجامعة القاهرة والإسكندرية، وشهد فعاليات مؤتمر أكاديمية شرطة دبي العلمي الثامن.

وعلى الصعيد المحلي أسس الفريق المزينة، رحمه الله، لعلاقات متينة مع مختلف شرائح المجتمع، وفتح نوافذ جديدة للتعاون في بسط الأمن والأمان، فقد عقد أول لقاء مفتوح تقوم به شرطة دبي مع أفراد المجتمع تحت عنوان «القائد في خدمتكم» ووجد اللقاء تفاعلاً كبيراً من قبل أفراد الجمهور المشاركين فيه.

وقال في حينها إن القيادة العامة لشرطة دبي أعدت هذا اللقاء المفتوح بهدف معرفة وجهات النظر المختلفة من قبل فئات المجتمع كافة، ومعرفة ما يريدون والاطلاع على آرائهم وأفكارهم.، مؤكداً، رحمه الله، أن وجوده الشخصي في اللقاء برفقة مساعديه هدفه أن يكونوا أكثر قرباً من الجمهور لأن اللقاء الشخصي يزيد من حجم الثقة والتفاعل المباشر، منوهاً في الوقت ذاته أن قنوات التواصل باتت أيضاً اليوم مفتوحة أمام الجمهور لتقديم اقتراحاتهم وآرائهم سواء عبر التطبيقات الذكية أو البريد الإلكتروني، الأمر الذي سرع عملية التواصل والاتصال بين شرطة دبي والمجتمع.

الأدلة الجنائية

حرص المغفور له بإذن الله الفريق خميس مطر المزينة على الجانب العلمي الجنائي في شرطة دبي، فقد شهد العام الحالي تدشين صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لمبنى الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، الذي يعد اكبر مختبر جنائي في منطقة الشرق الأوسط.

أعلن الفريق المزينة وقتها أن مبنى الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة الجديد، مصمم ليكون على مستوى التحديات والطموحات الاستراتيجية لشرطة دبي، ومُجهز وفق أعلى المعايير والأنظمة الدولية المتبعة في تصميم المباني الخاصة بالأدلة الجنائية، مشيراً إلى أن شرطة دبي وفرت في المبنى أحدث التقنيات الخاصة بالكشف عن الجرائم المختلفة، وتمتلك خبرات علمية مؤهلة للتصدي لمختلف أنواع الجرائم في سبيل توفير الأمن والأمان للناس، ومساندة القضاء في تحقيق العدالة وتنفيذ القوانين.

خدمات ذكية

إضافة إلى الجانب العلمي حرص الفريق المزينة، رحمه الله، على أن تكون كافة خدمات شرطة دبي ذكية تواكب توجهات القيادة الرشيدة والحكومية الذكية، فتجاوز عدد الخدمات الذكية لشرطة دبي 150 خدمة على الهواتف النقالة وفازت هذه الخدمات بمجموعة من الجوائز القيمة على المستوى المحلي والعالمي ووجدت إشادة وثناء كبيرين.

جوائز التميز المؤسسي

حرص الفريق خميس المزينة، رحمه الله، على مواصلة مسيرة التميز والعطاء التي أسسها معالي الفريق ضاحي خلفان تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي لأكثر من ثلاثة عقود، مستلهماً فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في بناء منظومة شرطية أمنية تكون حديث العالم.

تحت قيادة الفريق خميس المزينة رحمه الله أولت شرطة دبي الأفكار الابتكارية والمتميزة اهتماماً كبيراً حيث كان يوجه باستمرار لتكريم الموظفين المبتكرين وأصحاب الاقتراحات وهو ما ساهم في إيجاد بيئة محفزة ومشجعة وحاضنة للإبداع داخل مؤسسة الشرطة.

توثيق مفاهيم الجودة

خلال سنوات عمله قائداً عاماً لشرطة دبي دأب المغفور له بإذن الله تعالى الفريق خميس مطر المزينة على توثيق مفاهيم التميز والجودة العالمية ووجه للاستفادة من أفضل التجارب والممارسات الإدارية المطبقة نتج عن ذلك حصاد معرفي ضخم.

القيادة الميدانية

منذ بداية تطبيق معايير التميز المؤسسي على مستوى المؤسسات والدوائر الحكومية في دبي كان للمغفور له بإذن الله تعالى الفريق خميس مطر المزينة بصمة كبيرة وواضحة في تطوير معايير التقييم المؤسسي ومواكبة احتياجات الإمارة في قطاع التطوير الحكومي. ويوجه القائمين على شؤون الجودة والتميز في شرطة دبي على ضرورة مواءمة خطط الحكومة ورؤيتها للمستقبل. فكان رحمه الله حريصاً على تواجده الشخصي طوال اليوم والإشراف الميداني على أدق تفاصيل العمل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا