الخليج العربي / صحف الامارات / البيان

خميس المزينة: أبناء الإمارات وهبوا أرواحهم فداءً للوطن والأمة

قبيل وفاته، سجّل المرحوم الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، كلمته بمناسبة يوم الشهيد، مشيداً بعطاءات الأبطال أبناء الإمارات الذين وهبوا حياتهم فداءً للوطن والأمة، وإحقاقاً للحق، ودفاعاً عن المظلومين.

وجاءت كلمات الفقيد التي سجّلها قبل وفاته بيومين معبّرة، وحملت بين طياتها نبرات رجل طالما أوفى وأخلص وعمل بجد في خدمة الوطن ورفعته.

وفيما يلي نص كلمة الفقيد: «أرفع أسمى آيات التقدير والامتنان إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بمناسبة اختيار سموه يوم الثلاثين من نوفمبر من كل عام يوماً للشهيد، وتخليداً ووفاءً وعرفاناً بتضحيات شهداء الوطن وأبنائه البررة، الذين وهبوا أرواحهم لتظل راية دولة الإمارات خفاقة وعالية، وهم يؤدون مهامهم وواجباتهم الوطنية في ميادين العز والفخر، وسيبقى يوم الثلاثين من نوفمبر من كل عام يوماً خالداً في ذاكرة الدولة، للاحتفاء بمن وهبوا روحهم فداء للوطن والأمة العربية وإحقاقاً للحق، وسيبقون في ذاكرة الأبناء علامة بارزة من علامات تاريخ دولتنا الحبيبة التي أُسست على أسس راسخة من الوحدة الحقيقية من القوة والتلاحم والتعاضد والتكاتف وافتخار بقيم التفاني والإخلاص والولاء الانتماء لأبناء الإمارات.

إن يوم الشهيد يعكس تقدير قيادتنا الرشيدة لشهدائها الأبرار، ليكون هذا اليوم يوماً للمجد والبطولة والوفاء والانتماء للأرض والقيادة، إن يوم الشهيد أصبح محطة وطنية بامتياز في تاريخ أبناء دولة الإمارات، ويعزز من أصالة هويتنا، ويجسد تطلعاتنا نحو مستقبل آمن وواعد خلف قيادتنا الحكيمة والرشيدة. رحم الله شهداءنا الأبرار، وأسكنهم فسيح جناته، وجزاهم عنا خير جزاء، وحفظ الله الإمارات وشعبها من كل مكروه».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا