الخليج العربي / صحف الامارات / البيان

"نُون" تدخل حلبة سباق التسوق الالكتروني وعينها على الصدارة

  • 1/2
  • 2/2

رصدت (البيان) في الساعة العاشرة مساءا الْيَوْمَ السبت، نجاح تشغيل منصة "نُون" للتجارة الإلكترونية، وبدء عملياتها على شبكة الانترنت بوصفها الأكبر من نوعها في المنطقة وتسعى الى مكانة متقدمة قبالة منصات عريقة مثل " أمازون" و" إي باي".

وتعرض "نُون"  20 مليون منتج من العلامات التجارية العالمية التي تحظى بشعبية واسعة لدى الجمهور، وذلك من خلال تعاونها مع كبرى شركات التجزئة في العالم.

وتقدر حجم الاستثمارات الأولية في هذه المنصة، الأكبر على الإطلاق في المنطقة، بنحو 3.6 مليار درهم ( مايعادل مليار دولار).

وكان رجل الاعمال محمد العبار اطلق المنصة بالتحالف من مستثمرين خليجيين بينهم صندوق الاستثمارات السعودية في نوفمبر 2016  ضمن رؤية مستقبلية يستهدف من ورائها نقل تجربة التسوق الإلكتروني في المنطقة الى عتبة انقلاب جذري في عمليات التجارة عن بعد.

ووعد العبار  "ان تكون المنصة الأفضل على مستوى العالم”.  ويقود محمد العبار حالياً عملية التحول الرقمي في منطقة الشرق الأوسط بإطلاقه منصة "نون" للتسوق عبر الإنترنت والتي تهدف إلى تطوير منصة قوية للتجارة الإلكترونية، إلى جانب تعزيز العوامل المساعدة المطلوبة للتجارة الإلكترونية بما في ذلك عمليات الدفع والخدمات اللوجستية.

واستحوذت شركة "محمد حمود الشايع" المتخصصة في مجال التجزئة، على حصة استراتيجية في المنصة قبل عشرة ايّام.

وتهدف المنصة إلى رفع مبيعات التجارة الإلكترونية الحالية في المنطقة خلال السنوات العشر المقبلة، من 3 مليارات دولار، الذي يمثل 2 بالمئة من إجمالي المبيعات وحركة التجارة في أسواق المنطقة إلى 70 مليار دولار، أي ما يعادل 15 بالمئة مستقبلا.

وتتوقع شركة “بي فورت” نمو سوق التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط، من حوالي 39 مليار دولار خلال العام الجاري إلى نحو 51 مليار دولار في العام القادم.

وستقدم المنصة مبدئيا، خدماتها للمستهلكين في الإمارات والسعودية، مع خطط توسع في المستقبل تهدف إلى تغطية كامل أسواق دول الشرق الأوسط خلال فترة وجيزة.

وسيكون مقر المنصة الجديدة في العاصمة السعودية الرياض، فيما سيقع مركزها اللوجستي في دبي بينما ستشمل خطة التوسع أسواقا مثل مصر والكويت اعتبارا من العام 2018.

ويتيح هذا المشروع الضخم مساحة تخزينية تزيد على 10 ملايين قدم مربعة، منها مركز لتوضيب الطلبيات تتجاوز مساحته 3.5 مليون قدم مربعة في المنطقة اللوجستية في "دبي الجنوب " .

وتقدم المنصة خدمة التوصيل في اليوم نفسه بواسطة “نون للنقل”، وهي خدمة توصيل سريع تابعة للشركة، فضلا عن إتاحة بوابة الدفع الإلكترونية “موني باي” المبتكرة والآمنة.

 ومن المتوقع أن تتحول هذه المنصة الإلكترونية، إلى الوجهة المفضلة للتسوق عبر الإنترنت، بفضل التشكيلة الواسعة من المنتجات والخيارات التي ستقدمها للزبائن، فضلاً عن سهولة الوصول إليها من خلال تطبيقات الهواتف المحمولة.

وتسعى "نون" لتوفير خدمة توصيل سريعة ومميزة لعملائها، مستخدمة في ذلك تقنيات متطورة، وبنية تحتية متكاملة، وبوابة آمنة للدفع الإلكتروني.

كبوة

غادر عدد من موظفي المنصة منتصف العام الجاري لأسباب غير معلنة لكن متحدث باسم نون علق قائلا " بسبب التغير في قاعدتنا التشغيلية والحاجة لكفاءات أفضل، كانت هناك تغييرات وعمليات إعادة توزيع بسيطة للموظفين."

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا