الخليج العربي / صحف الامارات / اخبار 24

ترامب مجدداً: لا أدلة على تواطؤ بين الحملة الانتخابية وروسيا

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (أرشيف)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، إن توجيه الاتهام ضد ثلاثة مساعدين سابقين له، لم يظهر تواطؤاً بين حملته وروسيا. وأضاف ترامب، في سلسلة من التغريدات: "حملة الأخبار الكاذبة تعمل على مدار الوقت. كما قال محامي بول مانافورت، لم يكن هناك أي تواطؤ"، كما وقعت الأحداث المذكورة قبل وقت طويل من التحاقه بالحملة".

وتمثل تصريحات ترامب تكراراً لما صرح به، عندما تم أتهام رئيس حملته السابق بول مانافورت بالتآمر وغسل الأموال فيما يتعلق مشاركته في حملة ضغط لصالح حزب موال لروسيا في أوكرانيا، بينما كشف إقرار بالذنب منفصل عن جهود بذلها مساعد لترامب للسياسة الخارجية للتواصل مع موسكو.

وتابع ترامب: "عدد قليل من الناس يعرفون الشاب المتطوع المتدني المستوى الذي يدعى جورج، الذي أثبت أنه كاذب"، في إشارة إلى إقرار المستشار الذي لا يتقاضى أجرا جورج بابادوبولوس.

كما أشار ترامب الى قرار اتخذه تونى بودستا، عضو بارز في جماعات الضغط الديمقراطية وشقيق رئيس حملة هيلارى كلينتون جون بوديستا، بالتخلي عن رئاسة شركته وسط تساؤلات حول الضغط الخارجي الذى ظهر خلال التحقيق الروسي.

وفي وقت سابق اليوم، قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إنه ليس هناك دليل على تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية.

ونقلت وكالة أنباء "إنترفاكس" الروسية عن لافروف قوله أثناء اجتماع مع الشراكة الأوروبية لرجال الأعمال في موسكو اليوم: "يتم اتهامنا بدون أي دليل كما تعلمون بالتدخل في الانتخابات، ليس فقط في الولايات المتحدة، ولكن أيضا في الدول الأوروبية".

وأكد مكتب التحقيقات الاتحادي أمس الإثنين أن بول مانافورت، المدير السابق للحملة الانتخابية لترامب، سلم نفسه للسلطات الحكومية، في الوقت الذي تواصل فيه هيئة قضائية التحقيق في صلة الحملة بروسيا، بعد توجيه اتهامات إلى مانافورت بالتآمر وغسيل الأموال بشأن ممارسة ضغوط سياسية لصالح أوكرانيا.

وأفادت تقارير بأنه قد تمت مطالبة مانافورت وشريكه السابق، ريك جيتس، بتسليم نفسيهما للسلطات الاتحادية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا