الارشيف / الخليج العربي / صحف الامارات / البيان

شما المزروعي: تفاعل كبير مع مبادرة الحوار الوطني للشباب والخلوة الشبابية

قالت معالي شما بنت سهيل المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب أن مبادرة الحوار الوطني حول الشباب والخلوة الشبابية التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" لمناقشة المقترحات بشأن العمل على تحقيق آمالهم وطموحاتهم حققت تفاعلاً كبيراً بين أوساط الشباب في دولة الإمارات الذين تقدموا بمقترحات وأفكار إيجابية ومبتكرة لتهيئة البيئة المناسبة التي تمكنهم من تطوير قدراتهم وصقل مهاراتهم ليكونوا قادة المستقبل وأعضاء فاعلين في مسيرة التنمية المستدامة للدولة.
 
وأوضحت معاليها أن دعوة الشباب للمشاركة في المبادرة عبر الوسم الخاص بها على مواقع التواصل الاجتماعي شهدت تفاعلاً كبيراً، وهو ما يعكس عمق العلاقة بين شباب دولة الإمارات الواعي والمثقف والمؤمن بقضايا وطنه مع مبادرات القيادة التي تعمل دائماً على توفير كل سبل الدعم لهم لصقل قدراتهم وتمكينهم من تحقيق آمالهم وطموحاتهم".

وقالت : "طرح المبادرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي هدفه الوصول إلى جميع الشباب وضمان أكبر مشاركة ممكنة في طرح الأفكار والمقترحات التي من شأنها دعم السياسات والخطط الرامية إلى تفعيل دورهم بالمشاركة في مختلف مجالات التنمية، والاستفادة من إمكانياتهم وطاقاتهم لدعم مسيرة النهضة والبناء لإيجاد مستقبل أكثر إزدهاراً للأجيال القادمة".

وأضافت : "عملنا على تقييم جميع الطروحات والأفكار التي قدمها الشباب لتتم مناقشتها في الخلوة الشبابية، وقامت لجنة متخصصة باختيار الشباب الذين سيشاركون في جلسات العصف الذهني وفق أسس مدروسة وبناءً على الأفكار المميزة والمبتكرة التي تقدموا بها وعمق الطرح لها ومدى ملامستها لاحتياجات الشباب وقضاياهم ومدى انعكاسها على المجتمع الإماراتي وتحقيق سعادته وازدهاره".

وكانت معاليها أعلنت وعبر تغريدة على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عن فتح المجال أمام الشباب للتقدم بأفكارهم ومقترحاتهم للمشاركة في مبادرة الحوار الوطني حول الشباب والخلوة الشبابية التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله".

وقال أحمد بن بيات رئيس مجلس الإدارة في شركة الإمارات للاتصالات المحدودة "دو" بصفتها راعية للحدث: "إن الشباب هم أهم عناصر التنمية البشرية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ونحن في دو حريصون منذ نشأتنا على تقديم مساهمات فعالة تقوّي وتعزز دور الشباب، ونثمن الثقة الكبيرة التي منحتنا إياها قيادتنا الرشيدة، بدعوتنا للمساهمة في الحوار الوطني حول الشباب. حيث أن مثل هذه المبادرات ليست بغريبة عن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، الذي كان دائماً وفي مختلف المناسبات يعبّر عن دعمه وثقته بشباب الوطن وقدرتهم على متابعة الإنجازات التي حققتها الدولة في كافة الميادين والمجالات".

وأضاف: "إن مشاركتنا امتيازٌ نفخر بها كشركة شابة وذات هوية نابضة بالحياة، عملت ومازالت لا تدّخر جهدًا للمساهمة في تفعيل دور الشباب في عملية بناء المجتمع. حيث أننا ومنذ انطلاقتنا عملنا بشكل منظّم ومستدام، لضمان حصول شبابنا على مرتكزات متينة تضمن لهم البداية الأمثل التي يمكن أن ينطلقوا منها لصياغة المستقبل الذي يحلمون به. وكنا من أوائل الشركات التي أطلقت مبادرات خلاّقة تستهدف فئة الشباب على وجه الخصوص، والتي تمثّل هدفها بشكل رئيسي في تعزيز دورهم وتسويق أفكارهم والعمل على تطويرها ودعمها بمختلف الوسائل والإمكانيات".

ومن المقرر أن تشتمل الخلوة الشبابية على جلسات عصف ذهني وطنية حول مواضيع عدة طرحها الشباب أنفسهم خلال تفاعلهم مع وسم الحوار الوطني حول الشباب والتي سوف تتركز حول الشباب والتفاعل، الشباب والصحة، الشباب والتمكين، الشباب والقيم، الشباب والمسؤولية، الشباب والسلامة، الشباب والإنتاجية، الشباب والتعليم.

كما شهدت المبادرة تفاعلاً واهتماماً كبيراً من مؤسسات المجتمع المختلفة والقطاع الخاص من ضمنها عدد من المشاريع الوطنية من أصحاب المقاهي ومراكز التسوق، والذي يؤكد على مدى شراكة ودعم وتعاون جميع القطاعات في المجتمع الإماراتي مع المبادرات الملهمة التي تطلقها قيادة دولة الإمارات والتي تصب في صالح خدمة المجتمع الإماراتي والارتقاء به وتحقيق السعادة والازدهار إلى جميع أفراده، كما يؤكد مدى الإدراك الكبير بقدرات الشباب وإمكانياتهم في مناقشة قضاياهم وإيجاد الحلول المناسبة لها.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا