الارشيف / الخليج العربي / صحف الامارات / البيان

ماجد الفطيم القابضة تقرع جرس افتتاح السوق في ناسداك دبي

قرع آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم القابضة، جرس افتتاح السوق اليوم للاحتفال بإدراج سندات بقيمة 300 مليون دولار أمريكي في ناسداك دبي، ويأتي هذا الإصدار في إطار برنامج الشركة لإصدار سندات تصل قيمتها الإجمالية إلى 3 مليارات دولار أمريكي.

ويدعم رأس المال المجموع من خلال السندات توسع مجموعة ماجد الفطيم في قطاعات البيع بالتجزئة والخدمات الترفيهية والصحة وغيرها من القطاعات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأُقيمت احتفالية قرع الجرس بحضور عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، وعبد الواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي، وحامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي، وعدد من المسؤولين التنفيذيين بمجموعة ماجد الفطيم.

وقال عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي، ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي: "يؤكد إدراج السندات من جانب ماجد الفطيم استمرارية حيوية وتطور قطاع الشركات بالإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن تعزيز مكانة دبي الرائدة بوصفها مركزاً لأسواق رأس المال في المنطقة، إذ تتيح البنية التنظيمية للإدراج في دبي وصولاً سلساً إلى المستثمرين وحضوراً عالمياً كبيراً لجهات الإصدار الإقليمية والدولية".

وفي هذه المناسبة، قال آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة "ماجد الفطيم القابضة": "تواصل مجموعة ماجد الفطيم تسجيلها نمواً مالياً قوياً على الرغم من الظروف الاقتصادية الراهنة. وتستمر المجموعة بالتركيز على خططها التوسعية مع التزامها بمعايير تصنيفها الائتماني من الدرجة الاستثمارية BBB ونهجها المالي وإدارة المخاطر. وتتيح لنا استراتيجية التمويل الاستباقية المعتمدة إمكانية الوصول إلى السوق في الأوقات المناسبة وزيادة التمويل لدعم خططنا الاستثمارية الاستراتيجية الطويلة الأجل في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا".

وتجدر الإشارة إلى أنه تم إدراج تلك السندات في يوليو 2016 وهي صادرة عن شركة ماجد الفطيم العالمية للأوراق المالية، إحدى شركات مجموعة ماجد الفطيم. وكانت الشركة قد أدرجت إصدارين من السندات لدى ناسداك دبي قيمة كل منهما 500 مليون دولار، حيث تم إدراج الإصدار الأول في يوليو 2013 ومدته سبع سنوات، في حين تم إدراج الإصدار الثاني في مايو 2014 ومدته عشر سنوات.

وقال عبد الواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي، "ستواصل البورصة تركيزها على زيادة عمق أسواق الدين والتوسع في فئات الأصول الأخرى. وتعد ناسداك دبي منصة فعالة لجهات الإصدار من أجل زيادة رأس المال والتوسع في أعمالها التجارية، وذلك بفضل التزامها بأفضل الممارسات والابتكار".

وقال حامد علي الرئيس التنفيذي لناسداك دبي " سنواصل تعزيز عمليات الإدراج في ظل زيادة جهات إصدار الدين الإقليمية والدولية التي تسعى للإدراج بالبورصة العالمية بالمنطقة، بما يمكننا من تلبية احتياجات تلك الجهات بمرونة. وسنعمل كذلك على دعم خدمات ما بعد الإدراج لصالح جهات الإصدار، بما في ذلك حفظ الأوراق المالية ونقل ملكيتها."

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا