الارشيف / الخليج العربي / صحف الامارات / البيان

القبيسي تبحث تعزيز التعاون البرلماني مع «غرولاك»

أكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وايفون باسادا رئيسة مجموعة أميركا اللاتينية والكاريبي «غرولاك» أكبر المجموعات الجيوسياسية في الاتحاد البرلماني الدولي، أن العلاقات الثنائية بين المجلس الوطني الاتحادي والمجالس البرلمانية لدول المجموعة ستشهد مزيداً من التنسيق والتشاور والدعم حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك والمجالات التي تحمل فرصاً واعدة لتعزيز التعاون البناء بما يجسد العلاقات الراسخة ذات الروابط المتعددة بين دولة الإمارات ودول أميركا اللاتينية والكاريبي والمستندة إلى قيم عالمية مشتركة ومصالح سياسية واقتصادية متنامية وتوجهات ثقافية وفكرية متوافقة.

وأعربت معالي الدكتورة القبيسي خلال لقائها رئيسة مجموعة أميركا اللاتينية والكاريبي على هامش اجتماعات الجمعية العامة الـ 135 والمجلس الحاكم الـ 199 للاتحاد البرلماني الدولي التي عقدت أخيراً في جنيف بحضور سعيد الرميثي عضو المجلس الوطني الاتحادي، عن تهنئتها لايفون باسادا لتسلمها رئاسة المجموعة التي ترتبط بعلاقات صداقة متينة مع المجلس، مشيدة بما شهدته العلاقات البرلمانية الثنائية بين المجلس الوطني الاتحادي وبرلمانات دول المجموعة من تقدم وتطور خلال رئاسة روبيرتو ليون رئيس المجموعة السابق.

وجرى خلال اللقاء مناقشة عدد من القضايا التي سيتم التركيز عليها ومنها تفعيل علاقات التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والطاقة المتجددة والمجالات الثقافية وتمكين المرأة وهو من أولويات وجهات النظر المشتركة ودور المرأة ورؤيتها في نشر السلام في العالم والسعي إلى إيجاد الحلول السلمية للصراعات والأزمات الإقليمية والدولية واحترام مبدأ حسن الجوار وإنجاز الترتيبات المتعلقة بإنشاء جمعية صداقة برلمانية إماراتية لاتينية بما يعزز توثيق العلاقات البرلمانية بين الجانبين ونشر مفاهيم السلام والتأكيد على أهمية الحوار والتفاهم وإقامة علاقات صداقة وتعاون وتفعيل التعاون بين دول المجموعة ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في إطار المقترح المقدم من المجلس الوطني الاتحادي خلال مشاركته في الاجتماع الدوري التاسع لرؤساء مجالس الشورى والنواب والوطني والأمة بدول الخليج الذي استضافه مجلس الشورى السعودي يوم 25 نوفمبر 2015م.

نتائج مثمرة

وأكدت معالي الدكتورة القبيسي أهمية نتائج زيارة الوفد إلى دولة الإمارات والمجلس الوطني الاتحادي والتي كانت مثمرة على كافة المستويات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا