الخليج العربي / الشرق الاوسط

الفياض يرد على إعفائه بمنافسة العبادي

  • 1/2
  • 2/2

غداة قرار رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إعفاءه من مناصب مستشار الأمن الوطني ورئيس هيئة «الحشد الشعبي» ورئيس جهاز الأمن الوطني، رد فالح الفياض، أمس، على شريكه في تحالف «النصر»، بإعلان ترشحه لمنصب رئيس الوزراء.

وقالت قيادات في تحالف «النصر»، الذي يتزعمه العبادي: «إننا كقيادات أساسية في ائتلاف (النصر) نعلن ترشيح فالح الفياض لرئاسة مجلس الوزراء، إيماناً منا بقدراته على إنجاز برنامج حكومي يلبي طموحات المواطنين، ومقبوليته الوطنية الواسعة».

وفي سياق ردود الفعل بشأن إعفاء الفياض من جميع مناصبه، اعتبر عدنان السراج، رئيس المركز العراقي للتنمية الإعلامية، المقرب من العبادي، لـ«الشرق الأوسط»، القرار «أمرا طبيعيا في عالم السياسة، ما دام أن الفياض قد انخرط في العمل السياسي، وبالتالي فإن الازدواجية بين مهام أمنية وأنشطة سياسية تتناقض مع الدستور العراقي».

في المقابل، رفض تحالف «الفتح»، الذي يتزعمه هادي العامري القرار عاداً إياه بادرة خطيرة، بإدخال «الحشد الشعبي» والأجهزة الأمنية في الصراعات السياسية، وتصفية الحسابات الشخصية. وقال التحالف، في بيان، إنه «غير قانوني».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا