أسواق / إقتصاد / اليوم السعودية

قمة البوسفور تستعرض رؤية 2030 والفرص الاستثمارية المتاحة فيها

قمة البوسفور تستعرض رؤية 2030 والفرص الاستثمارية المتاحة فيها

خصصت قمة البوسفور السابعة المنعقدة حاليا في إسطنبول جلسة حوارية خاصة حول رؤية المملكة 2030 ورؤية تركيا 2023، بحضور وزير التجارة والاستثمار رئيس وفد المملكة في القمة الدكتور ماجد القصبي.

وجرى خلال الجلسة مناقشة ملامح رؤية المملكة 2030 والفرص الاستثمارية المتاحة فيها والقطاعات الاقتصادية الواعدة مدعمة بالأرقام، إضافة إلى نقاط القوة للمملكة التي تعد من أكبر 20 اقتصادًا في العالم وعضوًا في مجموعة العشرين.

من جهته أوضح وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي أن رؤية المملكة 2030 هي رؤية طموحة، حيث تعمل المملكة على استقطاب استثمارات نوعية لرفع مستوى الاستثمار فيها ولدعم إيجاد فرص عمل للشباب والمواطنين ولتعزيز التجارة بين الدول وحلفائها وشركائها.

وقال على هامش القمة «إن هناك استثمارات سعودية كثيرة في تركيا، وكذلك هناك شركات تركية كثيرة تعمل في المملكة». وأضاف «الجميع يعرف أن العالم أصبح قرية واحدة وأن التحدي في دولة يؤثر على العالم ويؤثر على الكثير من اقتصاديات الدول، ولابد من وضع رؤية موحدة للتحديثات التي يواجهها العالم وآلية معالجتها وكيف يمكن أن نواجه التحديات».

وأكد أن مشاركة وزراء وشخصيات قيادية مما يقارب 90 دولة في هذه القمة، سيعزز بأن تكون هذه القمة نواة للخروج برؤية مستقبلية عالمية اقتصادية لمواجهة التحديات العالمية.

وردًا على سؤال بخصوص مجالس الأعمال السعودية التركية، أوضح معاليه أنها منصة يتقابل فيها رجال الأعمال من المملكة ومن تركيا لمناقشة عدد من الموضوعات منها التحديات التشغيلية التي يواجهونها والتحديثات الإجرائية، وكذلك الفرص الاستثمارية ويعملون معًا على مناقشة هذه التحديات مع المسؤولين السعوديين والأتراك، وقال «لا شك في أن هذه المنصات هي أدوات لتعزيز الشراكة والتجارة بين البلدين»، مؤكدًا أن تركيا تعد شريكًا استراتيجيًا وحليفا قويا للمملكة.

مواضيع ذات علاقة

الشبكات الإجتماعية شارك بالمحتوى

واس - إسطنبول ديسمبر 1, 2016, 3 ص

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا