أسواق / إقتصاد / البيان

هافينغتون بوست: رؤية وحكمة القيادة في مقدمة عوامل نجاح الإمارات

قالت صحيفة هافينغتون بوست الأميركية، إن نجاح الإمارات يقوم على أسباب في مقدمتها رؤية وحكمة قيادتها، وهي ناجحة رغم أنها تقع في منطقة جغرافية تعج بالمشكلات السياسية.

وأضافت الصحيفة أن من الأسباب الأخرى لنجاح الإمارات، بنيتها التحتية المتطورة وموقعها كمركز للخدمات اللوجستية، والأهم من ذلك التزام الحكومة القوي بتوفير التعليم المتطور لكل مواطن.

وقطعت الإمارات شوطاً طويلاً في تنويع اقتصادها بعيدً عن الاعتماد على الهيدروكربونات و70 % من إجمالي ناتجها المحلي حالياً يعتمد على القطاع غير النفطي. وهناك كثير من القطاعات في الإمارات ومنها السياحة والخدمات اللوجستية والطيران والصناعات الثقيلة والتقنية تساهم بشكل كبير في عملية التنويع الاقتصادي في البلاد، مستفيدة من المميزات الكبيرة التي تملكها دولة الإمارات.

والنتيجة أن هناك أكثر من 200 جنسية تتعايش في الإمارات التي تصل مساحتها الى مساحة ولاية مين الأميركية، وعدد سكانها لا يتجاوز 10 ملايين نسمة، وغالبية الشركات متعددة الجنسيات لها مقار إقليمية في الإمارات. وقد أنشأت الإمارات في الفترة الأخيرة وزارة للتسامح ووزارة للسعادة والشباب، وهي رائدة إقليميا وعالميا في الترويج للأعمال وجودة الحكم.

وأشارت الصحيفة إلى أن دخول الإمارات في مجال الفضاء كان تطورا كبيرا وجذب كثيرا من الاهتمام خلال العامين الماضيين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا