أسواق / إقتصاد / بوابة الشروق

محافظ المركزى: مذكرة تفاهم مع «المجلس القومى» لتحقيق الشمول المالى للمرأة

عامر: أسقطت كل الديون التى تعثرت فيها سيدات وقت رئاستى للبنك الأهلى.. وأمى علمتنى الجرأة


ــ مشاكل المصريين ترجع إلى الفقر


وقع طارق عامر، محافظ البنك المركزى، فى مؤتمر الشمول المالى مذكرة تفاهم مع المجلس القومى للمرأة، لتحقيق الشمول المالى والتوعية المصرفية للمرأة.
وقال عامر، على هامش المؤتمر الصحفى، الذى عقده فى مؤتمر الشمول المالى فى شرم الشيخ والذى بدأ أمس وينتهى الجمعة، إنه كان قد أسقط كل الشيكات متعثرة السداد أو المطالبة بضمانات كانت السيدات طرف فيها، وقت توليه رئاسة البنك الأهلى «مينفعش نشرد أسرة بسبب أن زوجة ضمنت زوجها.. ولا يمكن قبول مطاردة أى سيدة من النيابة بسبب تحملها عبء أسرى».
وتابع: «البنوك عليها مهمة وطنية تجاه المجتمع بيحيا حياة كريمة، وبصفة خاصة المرأة»، مشيرا إلى أن المرأة لعبت دورا مهما فى القطاع المصرفى وبرنامج الإصلاح الذى انقذ مصر «المرأة أساس المجتمع وأمى علمتنى الجرأة.. ففى أول اجتماع لى مع رئيس الجمهورية السابق حسنى مبارك عبرت عن رأيى بصراحة واتهمنى أحد الحاضرين بالاندفاع وحين عدت إلى أمى ورويت لها ما حدث قالت لى لو لم تعبر عن رأيك وتقول الصح يبقى ملكش لازمة».
وفى ذات السياق، قالت منى ذوالفقار رئيس اتحاد المشروعات متناهية الصغر، إن هناك ٧٢٨٠ جمعية اهلية و٣ شركات مساهمة تقبل تمويلات فى ربوع مصر. 
وقدرت قيمة التمويلات المقدمة من هذه الجمعيات بـ ٨ مليارات جنيه استفاد منها ٢.٢ مليون عميل مشيرة إلى أن نسبة التعثر فى هذه المشروعات لا تتجاوز 1%، ويصل عدد فروع تلك الشركات إلى ١٤٠٠ فى مختلف انحاء الجمهورية.
من جانبها، قالت الدكتورة لبنى هلال نائب محافظ البنك المركزى المصرى، إنه من المتوقع أن تلمس المرأة خلال فترة وجيزة نتائج تلك الاتفاقية وسينشأ لجنة من مذكرة التفاهم لتيسير أعمال مذكرة التفاهم تضم ممثلين من المركزى والمجلس القومى للمرأة ومن ذوى الخبرات.
وأرجع عامر مشاكل المصريين إلى «الفقر» قائلا كل مشاكل المصريين تسبب فيها الفقر من بطالة وارهاب ومشاكل اجتماعية وامنية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا