الارشيف / أسواق / إقتصاد / المصرى اليوم

إطلاق المرحلة الأولى من مشروع «بيوت الخير»

اشترك لتصلك الاقتصاد

أعلنت شركة «إعمار مصر» عن إطلاق المرحلة الأولى من مشروع «بيوت الخير»، والتى تستهدف بناء آلاف الوحدات السكنية بعدد من قرى ومحافظات مصر، لتحسين الحالة المعيشية لآلاف الأسر المستحقة، وذلك فى إطار خطتها لتفعيل دور المسؤولية المجتمعية، وتقديم نماذج سكنية جيدة توفر فرص حياة آدمية للقرى والمحافظات المهمشة.

وتنطلق مبادرة مشروع «بيوت الخير»، بالتعاون مع مؤسسة «مصر الخير»، تحت إشراف وزارات التضامن الاجتماعى، والإسكان، والتنمية المحلية.

وتأتى المبادرة فى إطار حرص الشركة على تطبيق مبدأ التنمية المستدامة وتحسين الظروف المعيشية للأسر الأكثر استحقاقاً، عن طريق بناء وتطوير وحدات سكنية اقتصادية، بجانب توفير فرص عمل ومشاريع جديدة تساهم فى تحقيق التنمية الفاعلة بالقرى والمحافظات، ويعد المشروع أحد أكبر المشروعات التنموية التى تقوم بها شركة «إعمار» داخل مصر. وأكد محمد العبار، رئيس مجلس إدارة شركة إعمار العقارية، أن نجاح الشركة فى إطلاق مبادرة مشروع «بيوت الخير» يأتى فى إطار المسؤولية الاجتماعية لها، وواجبها تجاه تنمية المجتمع المصرى، وأن نجاح الشركة فى مصر يقوم على ثقة المجتمع فى مشروعاتها العقارية الكبرى.

وأضاف أن الشركة تُخطط لبناء وحدة سكنية لكل أسرة مستحقة، مقابل كل وحدة تقوم ببنائها فى مختلف مشاريعها بالدولة، كما تستهدف الشركة إطلاق مشروعات القروض متناهية الصغر بغرض تحقيق التنمية المستدامة. وأوضح أن مبادرة مشروع «بيوت الخير» تمثل أول توجه حقيقى لإبراز جهود القطاع الخاص، والمتمثل فى شركة «إعمار مصر» للتنمية، والتى تولى اهتماما خاصا لكل ما يتعلق بالتنمية المستدامة وقطاع العمل المدنى والمتمثل فى مؤسسة «مصر الخير» والحكومة المصرية، من أجل توصيل الدعم اللائق وتوفير سبل الحياة الكريمة للأسر الأكثر استحقاقا.

وقال الدكتور على جمعة، رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، إن المؤسسة تحرص منذ بداية نشأتها على تحقيق التعاون المشترك بين منظمات المجتمع المدنى، والقطاع الحكومى والقطاع الخاص والإعلام، معربا عن تقديره للشراكة الهامة مع شركة «إعمار مصر العقارية» فى التأسيس لإطلاق مبادرة مشروع «بيوت الخير». وأضاف أن التعاون المحقق بين مؤسسة مصر الخير وشركة إعمار العقارية يأتى فى إطار توحيد أهداف المؤسستين نحو تفعيل دور المسؤولية الاجتماعية، وينطلق من إيمانهما الكامل بضرورة تحسين الظروف المعيشية للفئات الأكثر استحقاقا، حيث تعمل المؤسستان على تحقيقه فى إطار ثقتهما الكاملة بضرورة توفير فرص متساوية لأطراف المجتمع المختلفة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا