أسواق / إقتصاد / الشرق الاوسط

انتعاش عمليات الدفع الإلكتروني عالمياً

  • 1/2
  • 2/2

انتعاش عمليات الدفع الإلكتروني عالمياً

الخميس - 29 شهر رمضان 1439 هـ - 14 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14443]

economy-140618-12.jpg?itok=P2J0kS9l

برلين: اعتدال سلامة

يشهد العالم منذ العام الماضي تطورات جريئة لطرق الدفع الإلكتروني الأكثر عبر الهاتف الجوال وتلك المعروفة باسم بطاقات الدفع غير التلامسية «كونتاكتليس».
وخلال العام المنصرم وحده بلغ إجمالي العمليات التي تمت عبر طرق الدفع الإلكتروني لشراء خدمات أو سلع أو لإجراء تحويلات مالية شخصية نحو 46 مليار يورو، بزيادة 50 في المائة عن عام 2016. وحسب تقديرات خبراء ألمان من الممكن أن تنتعش عمليات الدفع الإلكتروني لتتخطى مائتي مليار يورو في عام 2020.
وكانت عمليات الدفع عبر بطاقات الائتمان وبطاقات الصرف التقليدية قد شهدت في الأعوام الخمسة الأخيرة نموا مستمرا بمعدل 10 في المائة سنويا على الصعيد الأوروبي.
ويقول كارل روسلر، الخبير المصرفي، إن الأسر الألمانية تُقبل أكثر فأكثر على استخدام البطاقات المصرفية بشتى أنواعها لدفع ثمن حاجاتها الاستهلاكية. بالنسبة لهذا العام ثمة نحو 30 في المائة من هذه الأسر تعّول على هذه البطاقات لتغطية استهلاكها الشهري وهذه زيادة بنسبة 2 في المائة مقارنة مع العام الماضي.
وفي الوقت الحاضر، تستعمل كل أسرة ألمانية بطاقات الدفع الإلكتروني بمعدل 58 مرة كل عام مقارنة بـ51 مرة في عام 2016. أما المبلغ الذي يتم دفعه كل مرة فقد يتراوح بين 50 و64 يورو.
في حين تستعمل الطبقات الألمانية الغنية بطاقات الدفع الإلكتروني بمعدل مائة مرة سنويا لتسديد مبالغ تتراوح بين 500 و700 يورو في كل مرة. مع ذلك يشير هذا الخبير إلى أن المستهلكين الدنماركيين والسويديين أكثر إقبالا من الألمان على الدفع إلكترونيا على الصعيد الأوروبي.
فالأسرة الدنماركية أو السويدية تستعملها أكثر من 300 مرة كل عام.
ويوضح كارل روسلر أن تعزيز التجارة الإلكترونية ببرمجيات أمنية شديدة التطور لحماية المستهلكين كان حافزا لإقبال الأوروبيين على أنواع جديدة في الدفع الإلكتروني، لا سيما عبر الهواتف الذكية وبطاقات الدفع غير التلامسية.
فخلال العام الماضي مثلا زادت عمليات الدفع عبر الهواتف الذكية في أوروبا نحو 60 في المائة لما إجماليه 7 مليارات يورو. كما أصبحت العمليات غير التلامسية، التي يمكن تنفيذها إما عبر الهاتف الذكي أو عبر بطاقات مصرفية خاصة، في متناول الجميع اليوم، حيث قفز استعمالها 150 في المائة منذ مطلع العام الماضي حتى الربع الأول من هذا العام، لتصل قيمة التعاملات المنفذة من خلالها إلى 19 مليار يورو نتيجة أكثر من 400 مليون عملية دفع.
وحتى عام 2020 قد يصل مجموع قيمة العمليات إلى ما بين 50 و90 مليار يورو.
ويختم هذا الخبير قائلا إن شرائح واسعة من الشبان والشابات في أوروبا، لا سيما الفئات الطلابية منها تستعمل البطاقات الائتمانية المدفوعة سلفا لإتمام عمليات شراء عن طريق الإنترنت هدفها شراء خدمات جامعية ومعيشية، وفي العام الماضي وحده وصل إجمالي عملياتها إلى نحو 50 مليون يورو.
وفي سياق متصل، تقول سيلفانا سوتر، خبيرة التسوّق، إن محفظة الموبايل «موبايل والت» هي تطبيق يتم تحميله على الهاتف ويمكن للمستهلك من خلاله الاحتفاظ بأمواله من أجل إتمام عمليات تجارية مختلفة، هي الأكثر نموا هذا العام على الصعيد الألماني.
وتختم هذه الخبيرة بالقول: «سيكون تطبيق محفظة الموبايل قاطرة رئيسية للمستهلكين الألمان الذين يستخدمون الإنترنت يوميا لشراء حاجاتهم بعد مقارنة أسعار السلع والخدمات المعروضة بعضها ببعض لاقتناص السعر الأفضل».

المانيا إقتصاد ألمانيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا