الارشيف / أسواق / إقتصاد / اليوم السعودية

أسعار النفط مقبلة على ارتفاعات في أكتوبر بعد تثبيت الإنتاج

بعد ارتفاعها لأكثر من 1 ٪ خلال اليومين الماضيين.. خبير نفطي:

أسعار النفط مقبلة على ارتفاعات في أكتوبر بعد تثبيت الإنتاج

باتفاق وزراء الطاقة في أوبك على تثبيت انتاج النفط شهدت أسواق النفط العالمية ارتفاعا في اسعاره بنسبة 1.1 بالمائة، وسط تفاؤل للمهتمين في أسواق النفط العالمية باتفاق وزراء الطاقة يوم الأربعاء الماضي على خفض إنتاجها النفطي للمرة الأولى منذ 2008م إلى 32.5 مليون برميل يوميا من مستواه الحالي الذي يقارب 33.24 مليون برميل يوميا.

ورجح خبير نفطي ان يكون ذلك الارتفاع في أسعار النفط نتيجة اتفاق وزراء الطاقة في الأوبك على تثبيت انتاجها النفطي عند 32.5 مليون برميل يوميا، وأيضا قرب الانتهاء من إعداد عقود النفط لفصل الشتاء مع أواخر شهر سبتمبر الحالي.

ولفت إلى أن إعداد عقود النفط لفصل الشتاء، والتفاؤل مع انعقاد منتدى الطاقة من محددات ارتفاع النفط.

حيث أكد حجاج بوخضور الخبير النفطي الكويتي أن الدور الذي لعبته أوبك في تحسين اسعار النفط وضح بعد تثبيت انتاجها عند 32.5 مليون برميل يوميا.

مبينا أهمية تلك الاجتماعات والمنتديات لمنظمة أوبك التي تهدف إلى توجيه وتحديد أسعار النفط ومناقشات كافة المستجدات التي تطرأ على أسواق النفط وتسعى من خلال تلك المنتديات إلى تعزيز استقرار أسواق النفط، مبينا أن هناك فروقات بين دور أوبك سابقا في التسعينيات والثمانينيات، ودور أوبك في الألفية خصوصا منذ 2005، الذي أصبح دور مرشح للأسعار واستقرار الاسواق وبقاء امدادات النفط في الاسواق العالمية وليست صانعة للأسعار، وهو ما يعكسه مثل هذه الاجتماعات.

وأوضح بوخضور أن السبب الرئيس في الارتفاعات الطفيفة لأسعار النفط هو تثبيت الانتاج النفطي من قبل كبار منتجي النفط والذي سيوفر للمستهلك في الأسواق التكافؤ بشكل تدريجي بين الطلب والعرض خصوصا في الدول التي تشهد ارتفاعا في الطلب سواء في الولايات المتحدة الامريكية أو الاتحاد الاوروبي أو الصين وبقية أنحاء العالم التي تحدد اتجاهات أسعار النفط، مشيرا إلى الدور السلبي للدول التي لا تلتزم باتفاقيات وقرارات أوبك من دول أعضاء اوبك مثل ايران أو خارج أوبك مثل روسيا، التي تسعى لاخضاع أسعار النفط لأجندتها السياسية.

مبينا أن قرب فصل الشتاء واقترابه أحد محددات اسعار النفط التي تسعى الدول المنتجة للتحضير له وإعداد العقود النفطية لفصل الشتاء مع أواخر شهر سبتمبر الحالي ودخول شهر اكتوبر، ما ينعكس ايجابيا على ارتفاع أسعار العقود وبالتالي على أسعار النفط.

وكانت أسعار النفط قد صعدت أكثر من 1% خلال اليومين الماضيين واقترب برنت من 50 دولارا للبرميل بدعم من التفاؤل بأول اتفاق لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).

كما ارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 55 سنتا أو 1.1% ليبلغ عند التسوية 49.24 دولار للبرميل، وبلغ الخام أعلى مستوى له في ثلاثة أسابيع عند 49.81 دولار للبرميل في وقت سابق.

وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 78 سنتا أو 1.7% ليبلغ عند التسوية 47.83 دولار للبرميل، وبلغ الخام أعلى مستوى له في شهر عند 48.32 دولار.

مواضيع ذات علاقة

  • هبوط مؤقت لأسعار النفط وتطمينات لتهدئة الأسواق
  • أوبك تنفي نيتها تغيير إنتاجها النفطي قبل اجتماعها المقبل
  • استقرار النفط فوق 102 دولار قبل اجتماع اوبك اليوم
  • البدء بخفض الإمدادات وسط تخوف من وفرة المعروض
  • خفض التوتر السياسي يساهم في تراجع النفط

الشبكات الإجتماعية شارك بالمحتوى

حذيفة القرشي - جدة أكتوبر 1, 2016, 3 ص

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا