الارشيف / أسواق / إقتصاد / البيان

الهيئة تدعو إلى حضور قمة الاستثمار في قطاع الطيران 2017

شاركت الهيئة العامة للطيران المدني (GCAA) في الإمارات الإنجازات الفريدة التي حققتها الدورة الافتتاحية لقمة الاستثمار في قطاع الطيران (AIS) وذلك أثناء تشجيعها لقادة القطاع من أجل حضور الدورة القادمة من القمة والمزمع عقدها خلال شهر نوفمبر 2017.

وقامت الهيئة باستعراض الإنجازات التي حققتها القمة خلال اجتماع المنظمة الدولية للطيران المدني (ICAO) الذي يقام مرةً كل ثلاث سنوات وتستضيف دورته الحالية مدينة مونتريال الكندية.

وتعتبر قمة الاستثمار في قطاع الطيران فعالية تقام مرةً كل عامين وتهدف لتعزيز الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الطيران الإماراتي من خلال توفير منصة فريدة تتيح للشركات المحلية التواصل مع الشركات والمؤسسات الإقليمية والعالمية.

وتحت رعاية كريمة من معالي سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، عقدت الدورة الافتتاحية للقمة يوم 9 نوفمبر 2015 خلال معرض دبي للطيران. ومع حضور أكثر من 250 من المتخصصين العاملين في القطاع بما يتضمن مشغلي الخطوط الجوية والمطارات ومختلف الجهات الحكومية، لعبت هذه الفعالية دوراً محفزاً لتحقيق المزيد من النمو والابتكار في قطاع الطيران بالدولة.

وكانت قمة عام 2015 مسرحاً لعدد من النقاشات الهامة التي تناولت فرص الاستثمار في البنية التحتية للمطارات؛ والصيانة والإصلاح والتجديد؛ والخدمات الأرضية؛ والتدريب والتعليم والمشاريع الناشئة. وشهدت القمة قيام معالي سلطان بن سعيد المنصوري بإلقاء الكلمة الافتتاحية؛ في حين قام عادل عبدالله العلي، الرئيس التنفيذي لشركة العربية للطيران، بإلقاء الكلمة الرئيسية.

ويتمثل الهدف الرئيسي لقمة عام 2017 باستكشاف الكيفية التي يمكن من خلالها لدولة الإمارات أن تحافظ على تفوقها ومكانتها الرائدة على مستوى العالم في قطاع الطيران من خلال اعتماد استراتيجية سليمة على المدى الطويل وبناء أفضل البنى التحتية في العالم.

وبهذا الصدد، قال سيف محمد السويدي، مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني بدولة الإمارات: «يلعب قطاع الطيران دوراً محورياً في دعم الاستراتيجية الاقتصادية طويلة الأمد التي تعتمدها الدولة. ونحن نعتقد أن التعاون الدولي والإجراءات الخاضعة للتنسيق تمثل مفتاح النجاح في المستقبل بالنسبة لقطاع الطيران».

وبدورها، قالت ليلى بن حارب المهيري، المدير العام المساعد لقطاع الاستراتيجية والشؤون الدولية في الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات: «قدمت قمة الاستثمار في قطاع الطيران 2015 منصة مثالية احتضنت كافة أقسام قطاع الطيران لمناقشة التحديات والفرص واستكشاف طرق جديدة للابتكار معاً من أجل ضمان استمرار نمو القطاع.».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا