الارشيف / الخليج العربي / صحف الكويت / الانباء الكويتية

«النوري للتعريف بالإسلام» فرع الجهراء احتفت بإنجازاتها السنوية

السبت 2018/1/13

المصدر : الأنباء

عدد المشاهدات 268

  • الحسيني: بمعية شركاء النجاح نطلق «ارحم ترحم» الرابعة

برعاية وحضور محافظ الجهراء الفريق م.فهد الأمير والمحسن الكريم نوري عبدالخالق النوري والوزير السابق محمود النوري ومختاري محافظة الجهراء وعضو مجلس الإدارة بلجنة التعريف بالإسلام فيصل الزامل وبحضور ثلة من مديري وقيادات التعريف بالإسلام وموظفيها ورواد العمل الخيري والإنساني بالكويت، أقامت دار النوري للتعريف بالإسلام فرع الجهراء حفل شركاء النجاح بمخيم اللجنة بالمطلاع.

وأشاد محافظ الجهراء الفريق م.فهد الأمير في كلمة له بالدور الريادي والدعوي والإنساني المهم الذي تقوم به لجنة التعريف بالإسلام، موضحا أنه بجانب عملها الرئيسي في دعوة وتعريف الطرف الآخر بالإسلام تقيم اللجنة أنشطة رياضية وترفيهية ومحاضرات ولقاءات ثقافية ودورات في تعليم اللغة العربية وغيرها من الدورات التي تحتاجها الجاليات الوافدة ضيوف الكويت.

وأكد أن هذه اللجنة تعمل وفق منهج وسطي قوامه الحكمة والموعظة الحسنة، ونحن بدورنا نوفر كل الامكانات اللازمة لها، معربا عن سعادته العارمة بالإنجازات المباركة والكبيرة التي حققتها اللجنة من حيث عدد حالات إشهار الإسلام والمحاضرات وغيرها من الفعاليات والأنشطة التي تقيمها باستمرار.

من ناحية أخرى، قال رئيس مجلس الإدارة بلجنة التعريف بالإسلام فيصل الزامل: بفضل الله يأتي غير المسلمين إلى بلداننا وما علينا سوى أن نقدم لهم إصدارا يعرفهم بالإسلام ونتعامل معهم بالأخلاق الراقية التي حثنا عليها الدين الحنيف، والهداية بيد رب العالمين سبحانه.

وذكر الزامل أن الدعوة قد تثمر بعد فترة طويلة وما علينا سوى التبليغ والنشر، واستشهد بقصة شخص قام بإهداء طبيب كتابا عن الإسلام وظل هذا الكتاب عاما كاملا لدى الطبيب دون أن يقرأه، وعندما أراد الله له الهداية فتح الطبيب الكتاب واعجب بالإسلام، وبعدها أسلم وجاء إلى الحج وألف كتابا عن الإسلام أجاب فيه عن كثير من الأسئلة التي تدور في أذهان غير المسلمين.

وخلال اللقاء طرح مدير دار النوري للتعريف بالإسلام د.سالم الحسيني حملة «ارحم ترحم» الرابعة والتي تهدف اللجنة من خلالها إلى حسن معاملة ضيوف الكويت والإحسان إليهم وتعريفهم بالإسلام وذلك من خلال زيارة لمدارس التربية وتقديم المحاضرات للطلاب، بجانب التعاون مع وزارة الأوقاف لتحديد خطبة موحدة تركز على هذا العمل الإنساني والدعوي وتنظيم رحلة عمرة للمهتدين الجدد والجاليات الوافدة وإقامة ماراثون رياضي كبير وتنظيم العديد من الزيارات الميدانية للشريحة المستهدفة، لافتا الى أن الحملات السابقة بفضل الله آتت ثمارها وحققت نتائج فاقت التوقعات ودعا الجميع إلى المشاركة والتفاعل مع هذه الحملة المباركة، واختتم الحسيني بشكر الحضور الكريم والمشرف من كافة أبناء الكويت، مثمنا تعاونهم ومشاركتهم المثمرة لهذا اللقاء المميز.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا