الارشيف / الخليج العربي / صحف الكويت / الانباء الكويتية

السعيد: إيران مطالبة باتخاذ خطوات عملية لطمأنة جيرانها والمساهمة إيجابياً في حل مشاكل المنطقة

الثلاثاء 2016/10/4

المصدر : الأنباء

عدد المشاهدات 69

  • السفير هونغ ثاو: ندعم طلب الكويت الحصول على العضوية غير الدائمة في مجلس الأمن عام 2018

أسامة دياب

أكد مساعد وزير الخارجية لشؤون آسيا السفير علي السعيد أنه على إيران أن تتخذ خطوات عملية لطمأنة جيرانها من دول الخليج وأن تساهم إيجابيا في حل مشاكل المنطقة، مشددا على أنه لا توجد دولة من دول المنطقة تريد التوتر والتصعيد ولذلك على المسؤولين في إيران أن يسيروا في هذا الاتجاه الذي يحافظ على أمن واستقرار المنطقة.

ولفــت السعيــد في تصريحات صحافية على هامش مشاركته في الحفل الذي أقامته السفارة الفيتنامية مساء أمس الأول بمناسبة الذكرى الـ 71 للعيد الوطني إلى أهمية القمة الثانية لمجموعة (الآسيان) التي ستعقد قريبا في بانكوك والدور البارز الذي تلعبه الكويت في تنشيط الحوار الآسيوي، لافتا إلى استعدادات الكويت لهذه القمة من خلال اجتماعات عديدة وبيان رئيسي يوفر سبل دعم هذا الحوار قدما.

وأشار إلى ان حوار التعاون الآسيوي هو المحفل الوحيد الذي يجمع معظم دول اسيا بمختلف انتماءاتها وثقافاتها، مشيرا إلى أن الكويت جزء من هذه القارة تؤثر فيها وتتأثر بها، لاننا جميعا شركاء سياسيون واقتصاديون والمهم ان يكون لنا تكتل ندرس من خلاله مشاكلنا ونحقق التعاون في المجال الاقتصادي.

وشدد السعيد على قوة ومتانة العلاقات الكويتية- الفيتنامية والتي وصفها بالمتطورة خاصة على الصعيد الاقتصادي، مشيرا إلى حرص القيادة السياسية في البلدين على ترسيخها ودعم وتعزيز التعاون بينهما.

ومن جهته وصف سفير جمهورية فيتنام الاشتراكية لدى الكويت نوغوين هونغ ثاو العلاقات الكويتية- الفيتنامية بالمتطورة لاسيما في الفترة الاخيرة التي شهدت تحسنا ملحوظا في مختلف مجالات التعاون وخصوصا الاقتصاد، لافتا الى عدد من الزيارات رفيعة المستوى المتبادلة بين البلدين تمت في الفترة الاخيرة.

واضاف ثاو خلال احتفال اقامته السفارة الفيتنامية امس الاول بمناسبة العيد الوطني، ان العلاقات بين البلدين مستمرة على مدار ٤٠ عاما تشهد مزيدا من التعاون المثمر والبناء الذي يصب في مصلحة الشعبين الصديقين، معربا عن سعادته بتنامي حجم التبادل التجاري الثنائي حيث يبلغ حجم الصادرات الفيتنامية الى الكويت ٥٣٤ مليون دولار أميركي.

واشـاد ثــاو بحجــم الاستثمارات الكويتية في فيتنام خاصة في القطاع النفطي والتي تبلغ ٣ مليارات دولار في مجال البتروكيماويات، مضيفا ان الزيارة الاخيرة لسمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك شهدت التوقيع على المرحلة الثانية من هذا المشروع، اضافة الى التوقيع على عدد من مذكرات التفاهم بين البلدين في المجالات الثقافية.

وشدد ثاو على دعم بلاده للكويت في الحصول على مقعد عضو غير دائم في مجلس الامن عام ٢٠١٨، مشيرا الى ان الجالية الفيتنامية في الكويت عددها لا يتجاوز ١٠٠٠ نسمة، معربا عن امله ان يزداد هذا العدد خاصة المستثمرين الفيتناميين.

وأوضح ثاو ان اجراءات الحصول على التأشيرة لزيارة بلاده سهلة جدا للكويتيين، لافتا الى ان القسم القنصلي لدى السفارة يصدر حوالي ٥٠٠ تأشيرة سنويا، معربا عن امله بان يزداد هذا العدد في المستقبل القريب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا