أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

«حكماء المسلمين» يطالب العالم بوقف إرهاب إسرائيل

دعا مجلس حكماء المسلمين قادة الدول الإسلامية والعربية وكافة الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية إلى ضرورة اتخاذ الإجراءات والمواقف الصارمة لوقف إرهاب إسرائيل ومنع تكرار أى إجراءات استفزازية يرتكبها الاحتلال الإسرائيلى بحق أولى القبلتين وثالث الحرمين وعدم المساس بالوضع التاريخى القائم للمسجد الأقصى المبارك.

وأكد المجلس، فى جلسته الطارئة، التى عقدها بالعاصمة الإماراتية أبوظبى برئاسة الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر ورئيس المجلس، أمس، رفضه القاطع للانتهاكات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى التى أصبحت تهدد السلم العالمى، ووصفها بأنها إساءة للفلسطينيين والقيادات الدينية للمسجد والمسلمين والأحرار فى جميع أنحاء العالم.

وقال المجلس فى بيان: «يؤكد المجلس أن ما يحدث من انتهاكات بحق الشعب الفلسطينى ومقدساته هو إرهاب حقيقى تجرمه كافة القوانين والأعراف والمواثيق الدولية؛ ويحذر من أن استمرار هذا الإرهاب يقوض فرص التحدث عن السلام ويشعل فتيل حرب دينية».

وحيا المجلس صمود ونضال وكفاح وحكمة الشعب الفلسطينى فى تعامله مع الانتهاكات الصهيونية وإصراره على ضرورة تراجع كيان الاحتلال عن كافة الإجراءات الاستفزازية التى حاول فرضها، إلا أن بسالة الشعب الفلسطينى ووحدته وتكاتفه برجاله ونسائه وأطفاله وشيوخه ومرابطيه، بخاصة المقدسيين، كانت ولاتزال نموذجاً فى الإصرار والعزيمة والتحدى. وأعلن مجلس حكماء المسلمين عن مشاركته الأزهر فى عقد مؤتمر عالمى عن القدس فى سبتمبر المقبل، داعيًا كافة المؤسسات والمنظمات والهيئات المعنية للمشاركة فيه، لبحث قرارات مصيرية بشأن القدس التى تمثل قضية المسلمين الأولى.

وقال الدكتور على راشد النعيمى، أمين عام المجلس، إن ما حدث من انتهاكات إسرائيلية بحق الأقصى والشعب الفلسطينى الأعزل ومحاولات الاحتلال الإسرائيلى المستمرة لتهويد القدس أساء للمجلس كما أساء للمسلمين الأحرار فى العالم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا