أخبار العالم / صحف مصر / الوفد

المحكمة التأديبية تعاقب مدير عام الحفر الآلي ومسئولة الاستحقاقات بهيئة المواد النووية

قضت المحكمة التأديبية العليا في القضية رقم 118 لسنة 58 قضائية عليا بمجازاة مدير عام الحفر الآلي والمشرفة على قسم الاستحقاقات بهيئة المواد النووية للمحاكمة لاستيلاء الأول على المال العام بمساعدة الثانية.


أكدت المحكمة في أسباب حكمها أن سعيد السيد إسماعيل، مدير عام الحفر الآلي بهيئة المواد النووية انقطع عن العمل في غير الأحوال المصرح بها قانونا وارتكب ما من شأنه المساس بمصلحة مالية للدولة.


كما تبين أن المتهم انقطع عن العمل بدون إذن لمدة 179 يوما وغادر خلالها البلاد دون التصريح له بإجازة عنها وتقاضى بدون وجه حق راتب وبدلات ومكافآت بلغ ما أمكن حصره منها 37905 جنيهات، بالإضافة إلى 5151 جنيها قيمة الأجر والوجبة الغذائية رغم قيامه بإجازة دون مرتب.


وجاء في أوراق القضية أن هنية محمد محمود المشرفة على قسم الاستحقاقات بهيئة المواد النووية لم تؤد العمل المنوط بها بالدقة الواجبة وخالفت أحكام القواعد المالية المعمول بها ما من شأنه المساس بالمال العام بأن أدرجت اسم الأول بكشوف صرف مرتبات العاملين بالهيئة رغم علمها بقيامه بإجازة خاصة، ولم تقم بقيد كافة المبالغ المالية المنصرفة للعاملين بالهيئة جهة عملها ومفرداتها من مكافأت وحوافز وبدلات وخلافه بالسجلات المخصصة لذلك.


انتهت المحكمة إلى مجازاة سعيد السيد إسماعيل بعقوبة اللوم ومجازاة هنية محمد محمود بغرامة تعادل ضعف الأجر الأساسي الذي كانت تتقاضاه في الشهر عند انتهاء خدمته.


صدر الحكم برئاسة المستشار محمد الشيخ ، نائب رئيس مجلس الدولة وعضوية المستشارين محمد جابر ومحمد فيصل ، نائبي رئيس المجلس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا