الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / التحرير

«التعليم»: لا وجود للخرائط في «دراسات» النظام الجديد

أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، أن نظام التعليم الجديد مكون من باقة متعددة التخصصات، والتي تشمل مواد "العلوم، والرياضيات، والتاريخ، والجغرافيا" مُجمعين في كتاب واحد، بينما يدرس الطالب مواد "اللغة العربية، واللغة الإنجليزية، والتربية الدينية" كل مادة في كتاب منفصل.
  
وأضاف شوقي، أن كتاب الباقة المتعددة التخصصات سيتم توفيره باللغة العربية وعدد من اللغات الأجنبية؛ ليوفي احتياجات مدارس اللغات التي تدرس باللغات المختلفة، وكذلك المدارس الرسمية للغات.

وأوضح الوزير، أن مادة الدراسات الاجتماعية التي ستتضمنها الباقة المتعددة التخصصات لن تشتمل على المزيد من الخرائط أو جغرافيا تفصيلية، بل ستكون عبارة عن معلومات مبسطة يستطيع الطالب استيعابها بشكل سريع وجيد.

جدير بالذكر أن النظام الجديد للتعليم سيطبق في سبتمبر القادم على مرحلة رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي، ويطبق على جميع المدارس الحكومية واليابانية والرسمية للغات - التجريبية - والخاصة والخاصة لغات، ويدرس الطلاب في المدارس الحكومية واليابانية باللغة العربية، بينما في باقي المدارس باللغة الأجنبية التي تدرس بها المدرسة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى