أخبار العالم / صحف مصر / الوفد

أمام النيابة.. مافيا أراضى المعادى يكشفون تفاصيل استيلائهم على العقارات المهجورة

  • 1/2
  • 2/2

فتحت نيابة المعادى الجزئية تحقيقا موسعا مع عصابة مكونة من 4 أشخاص يستولون على الأراضى بمنطقة المعادى، عن طريق تزوير أوراقها وانتحال صفة ملاكها وعرضها للبيع.

 

وترجع تفاصيل الواقعة عندما تلقي العميد ياسر عبد الجواد، مأمور قسم شرطة المعادى،  إخطارًا من مجدى إبراهيم عبد الحميد قاسم، كبير مستشارى مركز التحكيم التجارى لدى مجلس التعاون لدول الخليج العربى، ورئيس محكمة الاستئناف الأسبق، يفيد اكتشافه قيام مجموعة من الأشخاص بانتحال اسمه وصفته ومحاولة التصرف بالبيع فى قطعة أرض يمتلكها بشارع 152 بدائرة قسم شرطة المعادى.

 

وأضاف المبلغ فى المحضر أنه علم من بعض سماسرة العقارات، بوجود شخص يدعى "أسعد"، وآخر يدعى اسماعيل وثالث يطلق على نفسه اسم المستشار مجدى القاسم ويزعم أنه مالك قطعة الأرض التى امتلكها، ومعه أوراق مزورة وعقود بيع، مشيرًا إلى أنه تواصل مع المتهمين وأوهمهم أنه يدعى "الحاج عبدالله"، ويريد شراء قطعة الأرض، واتفق معهم على شرائها

مقابل مبلغ مالى 7 ملايين جنيه.

 

وبإجراء التحريات تبين صحة الواقعة، وتم التنسيق مع المبلغ لمجاراة المتهمين والاتفاق معهم على اللقاء فى إحدى الأماكن بشارع مصر حلوان، وبإعداد الأكمنة فى محيط المكان المحدد تم القبض على المتهمين وتبين أن المتهم الأول يدعى:"اسماعيل.ن" 40 سنة، بدون عمل ،ومقيم بدائرة قسم شرطة 6 أكتوبر، وعثر بحوزته على العقود المزورة لقطعة الأرض، والثانى "محمد.ش" 45 سنة، بون عمل، ومقيم بأسيوط، وعثر بحوزته على بطاقة رقم قومى بصورته الشخصية، باسم مجدى إبراهيم عبدالحميد قاسم، ومدون بها مهنة مستشار تحكيم دولى مجلس التعاون الخليجى، وكارنيه محكم دولى بنفس البيانات وصورته الشخصية، والمتهم الثالث يدعى "أسعد.م" 49 سنة، سمسار ومقيم بالحلمية الجديدة.

 

وبالكشف عليهم تبين أن المتهم الأول سابق اتهامه فى 17 قضية آخرهم

القضية رقم 5660 لسنة 2009، ومحكوم عليه فى 16 حكم قضائى أحكام شيكات آخرهم القضية رقم 8335 لسنة 2015، والمتهم الثانى هارب من حكمين قضائيين آخرهم القضية رقم 14178 لسنة 2016، والمتهم الثالث هارب من 33 حكم قضائى آخرهم القضية رقم 17094 لسنة 2016، شيكات.

 

وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة واستخراج بطاقة الرقم القومى والكارنيه المضبوط عن طريق شخص يدعى "وجيه.ع"، مقابل مبلغ مالى 5 آلاف جنيه، وأمكن القبض بإرشادهم ضبطه وبمواجهته اعترف بالتزوير مقابل المبلغ المالى.

 

وأكد المتهم الأول فى اعترافاته، أنه علم من المتهم الثانى، بوجود قطعة أرض فى المعادى مالكها خارج البلاد، واتفقنا على تزوير ورق للأرض وقام المتهم الثالث بجمع بيانات صاحب الأرض واتفقنا عن المتهم الرابع على تزوير الأوراق والبطاقات والكارنيه، وعرضنا الأرض للبيع واتصل بنا شخص يدعى "مجدى عبد الله عبد العزيز" لشرائها، واتفقنا على مبلغ 7 مليون جنيه على أن يدفع مقدم 200 ألف جنيه، وحددنا موعد اللقاء لإتمام الاتفاق وفوجئنا بالقوة الأمنية تلقى القبض علينا وأن المشترى هو المالك الحقيقى للأرض.

 

تم تحرير المحضر اللازم وإلحاقه بالمحضر الأول، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات، والتى أمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا