الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / مصر العربية

صور| «محمد فودة» كابتن العيال.. سباحون سنة أول رضاعة

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

«محمد فودة» كابتن العيال، صاحب الـ24 عامًا، ابن طنطا، اتخذ من مقولة عمر بن الخطاب «علموا أولادكم السباحة»، منهجًا له لتعليم الأطفال الرضع وحديثي الولادة بخطوات علميةوأسلوب تدريبي مختلف ومميز ، وحقق فودة في فترة بسيطة شهرة داخل مصر وذاع صيته في روسيا عبر مقاطع مصورة لدقائق بدأ نشرها عبر صفحته الرسمية فيس بوك. 

 

 

 

استطاع «فودة» أن يجذب شريحة عمرية جديدة لممارسة السباحة بطرق مختلفة وتبدأ من سن 9 شهور وحتى 3 سنوات للذكور والإناث، يقدم عن طريق تلك الفكرة رسائل من تحت الماء بأنهرياضة السباحة  لا تعرف عمر، ولايوجد مستحيل في الصغر أو الكبر، ولديهأكاديمية تدريب للأطفال فى طنطا والقاهرة والإسكندرية. 

 

 

 

بدأ نشاط «فودة» كأول مدرب سباحة للأطفال الرضع، منذ عامين، وبدأت القنوات العالمية التسجيل معه، وأصبح معروف في العالم كله، ورغم شهرته جول العالم، إلا أن أولياء الأمور تبدأ في تعليم ابنائهم من سن 3 سنوات مؤكدًا أن ثقافة ممارسة الرضع الرياضة غير موجودة في ثقافتنا المصرية. 

 

 

السوشيال ميديا هي سبب شهر فودة، بسبب نشره لصور وفيديو لطريقة تعليم الأطفال الرضع وكان روداد مواقع التواصل الإجتماعي يقومون بالترويج له عن طريق الشير ومشاركة ذلك في جميع المحافظات. 

 

«كابتن العيال» هكذا يطلقون عليه أولياء الأمور، لأنه يستعرض أمامهم المهارات التي يقدمها للرضع ولحديثي الولادة، مستعينًا بمجموعة من «الشقلبظات» التي يقدمها الشاب للصغار تحت الماء أو إلقائهم في الهواء ثم التقاطهم تحت الماء بيده.

 

 

 

تساعد رياضة السباحة الأطفال الرُضع في تحسين وظائف الرئة وتقوية عضلات القلبة تنمية ذكاء الطفل، ولكن يمكن أن تقابلنا مخاطر  يحاول فودة دائمًا حلها خاصة أنه يتعمل مع سن صعب التعامل معه، وبقدر المستطاع يوفر الأمان لحماية الطفل من أي متاعب أو مخاطر. 

 

 

ويبدأ الطفل تعلم السباحة بعد 10 حصص بل ويستطيع أن يسبح لوحده، وتتسب السباحة في إكساب الطفل ثقة في نفسه بجانب وجود الأب والأم حوله يدعمونه.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا