الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

أعيدوا «فرحة».. شعلان: كفيل كويتى رحلنى.. واحتجز زوجتى وطفلتى

أطلق المصرى، شعلان نادر خير الدين، نداء استغاثة عبر «شارك المصرى اليوم»، وجهه إلى وزارة الخارجية والسفارة المصرية بالكويت، لإعادة زوجته وطفلته إلى مصر، بعدما تم ترحيله دونهما، بسبب خلاف مع كفيله.

عمل «شعلان» فى الكويت طوال 5 سنوات، خلالها تزوج مواطنة من الفلبين، وأنجبا طفلتهما «فرحة»، ودام حال الأسرة الصغيرة فى سلام إلى أن طلب كفيله زيادة الأموال التى يحصل عليها منها من أجل الإقامة فى البلاد، وعندما رفض «شعلان» ذلك أبلغ الكفيل الشرطة وتم إلقاء القبض عليه فى 2 أغسطس الماضى.

50 يومًا أمضاها المواطن فى الحبس قبل أن يتم ترحيله إلى مصر دون زوجته وابنته، حسبما أوضح فى اتصال هاتفى أجراه «شارك المصرى اليوم» معه بعد رسالة وصلتنا منه عبر رقمنا على «واتس آب».

ووصل «شعلان» إلى موطنه فى محافظة سوهاج بعد ترحيله، الإثنين الماضى. ويحكى الرجل: «أكبر أزمة تواجهنى هى زوجتى وطفلتى، فأنا متزوج من فلبينية ولدى طفلة عمرها عامان.. طالبت الكفيل بالسماح لها بالسفر معى لمصر، لكنه رفض واحتجز الجواز وهدد بترحيلها للفلبين، وفى هذه الحالة لن تتمكن من الحصول على الطفلة».

«حاولنا أكثر من مرة معه لإعادتها وطفلتنا إلى مصر، لكنه رفض وحتى الآن لا أعرف كيف أصل لزوجتى وطفلتى ولو تم ترحيلها، سيضعون الطفلة فى ملجأ، وهذا سيتسبب فى كارثة، فلن يصبح فى قدرتها العودة بطفلتها وفقاً للقانون، ما يعنى أن ابنتنا وعمرها عامان فقط، سنتركها رغمًا عنا فى الكويت ولن نعرف مصيرها، أتمنى من المسؤولين التدخل وحل الأزمة، وإعادة زوجتى وابنتى لى».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا