الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / الشعب الجديد

حزب "الاستقلال" يُنعى الكاتبة نعمات أحمد فؤاد

ينعى حزب "الاستقلال"، بمزيد من الحزن وفاة الكاتبة الصحفية نعمات أحمد فؤاد عن عمر ناهز الـ 90 عامًا، محملاً بالكفاح والجهاد من أجل قضية الوطن والمواطن.

وكانت الكاتبة نعمات فؤاد قد توفيت أمس، وشيعت الجنازة وتم دفنها بمقابر العائلة فى محافظة الجيزة.

وولدت الكاتبة فى مركز مغاغة، فى محافظة المنيا، وكانت أول فتاة تحصل على المركز الأول على القطر المصري في امتحانات التوجيهية (الثانوية العهامة حاليا)، وحصلت على ليسانس الآداب جامعة القاهرة عام 1948، ثم الماجستير عام 1952، ثم الدكتوراه عام 1959 برسالة كان عنوانها "نهر النيل في الأدب المصري".

واعتلت الراحلة منصب مديرة للآداب والفنون ومديرة عامة للمجلس الأعلى للثقافة، وقامت بالتدريس في جامعة الأزهر وجامعة طرابلس بليبيا وجامعة حلوان في مصر. وحظيت بمكانة بارز عند رجالات العصر أمثال عباس محمود العقاد وأحمد حسن الزيات، وكان بيتها منتدى ثقافيا لأعلام مصر من مثقفين وأدباء وفنانين.

واقترن اسم الدكتورة نعمات أحمد فؤاد بقضايا أثارت خلالها العديد من المعارك دفاعا عن مصر وحضارتها وشعبها، من أهمها قضية هضبة الأهرام وقضية دفن النفايات الذرية وقضية الآثار المصرية التي استولت عليها إسرائيل أثناء احتلالها سيناء.

وللدكتورة نعمات عدة مؤلفات أدبية، منها "آفاق إسلامية" و"آفاق مصرية" و"الإسلام وإنسان العصر" و"الجمال والحرية الشخصية في أدب العقاد" و"القاهرة في حياتي" و"اللص والكلاب محنة البنوك المصرية" و"النيل في التراث الشعبي" و"صناعة الجهل".

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا