الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / مصر العربية

تفاصيل تفجير سيارة شركة الكهرباء ومقتل 4 موظفين ببئر العبد

فجر مسلحين عبوة ناسفة في سيارة تابعة لشركة توزيع كهرباء شمال سيناء، بالقرب من منطقة سبيكة غربي مدينة العريش، ما أسفر عن مقتل 4 موظفين وإصابة 2 آخرين كانوا على متنها.

 

 


ويشير الحادث إلى تغيير تام في استراتيجية الجماعات المسلحة التي نقلت مسرح عملياتها لأول مرة من مناطق شرق وجنوب العريش والشيخ زويد ورفح إلى منطقة جديدة لم تشهد أي عمليات مسلحة من قبل.


مصدر أمني أكد في تصريحات خاصة لـ "مصر العربية" أن التنظيمات المسلحة تريد جر الأمن إلى استخدام العمليات العسكرية في منطقة جديدة تعد من المناطق الآمنة تمامًا، وهذا مؤشر خطير يدل على تمدد الإرهاب من جهة الشرق إلى الغرب.


الشيخ عبد الله مسلم، أحد مشايخ قبيلة السواركة بمنطقة سبيكة، أكد أن الحادث الذي وقع اليوم بقرية "سبيكة" التابعة لمركز ببئر العبد، هو الأول من نوعه الذي يقع بهذه المنطقة الآمنة، والأول الذي يستهدف سيارة تابعة لشركة وليس لجهة أمنية، وهذا يقتضي من قبائل المنطقة الانتباه لما يجري بها وعقد اجتماع لبحث الأمر واتخاذ إجراءات تكفل حماية مناطقهم من تمدد الإرهاب.

 

وحسب مصادر طبية فإن القتلى هم كل من: "نجم محسن محمود، 35 سنة، وحسن سليمان غنيم، 45 سنة، ومطاوع سلمى سليم، 30 سنة، ولحق بهم سليمان محمد محمد، 40 سنة ، خلال نقله لمستشفى الجامعة بالإسماعيلية " .


فيما أصيب كل من: "محمد أحمد إبراهيم، 25 سنة، ببتر بالساق اليسرى، وإبراهيم محمد محمد، 25 سنة، ببتر بالساق اليسرى ".


وجاري نقل جثث القتلى الثلاثة لمدينة القنطرة شرق بالإسماعيلية لدفنهم بمقابر ذويهم.

 

 

اقرأ أيضًا:

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا