الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / التحرير

صور| المنوفية تودع «شهيد العريش».. وعمه: «وفروا لأخيه وظيفة»

  • 1/7
  • 2/7
  • 3/7
  • 4/7
  • 5/7
  • 6/7
  • 7/7

ارسال بياناتك

شيع أهالي قرية شطانوف، التابعة لمركز أشمون، محافظة المنوفية، اليوم اﻷحد، جثمان المجند أحمد عبد الفتاح عبد الرحمن، 21 عامًا، إلى مثواه اﻷخير بمقابر العائلة بالقرية، في جنازة عسكرية خرجت من المسجد الكبير بالقرية وتقدمها القيادات اﻷمنية بالمحافظة.

كان عبد الرحمن استشهد في هجوم مسلح من قِبل مجهولين على سيارة أجرة كان يستقلها ضمن 5 مجندين في طريقهم إلى معسكر اﻷمن المركزي بجنوب مدينة العريش بشمال سيناء، مما أسفر عن استشهادهم جميعًا.

ردد المشيعون هتافات مناهضة للإرهاب، مطالبين بمواصلة الحرب على العناصر اﻹرهابية.

1 (11)

قال عبد السلام أمين، عم الشهيد، إن الشهيد كان حسن الخلق ويحبه الجميع، ولديه شقيق أكبر منه يعمل سائقًا، تزوج منذ أسبوعين، وشقيقته مخطوبة، واقترب حفل زفافها، ووالده يعمل مبيض محارة، ووالدته ربة منزل.

وطالب أمين بتوفير فرصة عمل مناسبة لشقيق الشهيد، إذ يحمل رخصة قيادة درجة ثانية، وفي حاجة إلى عمل لمساعدة أسرته، كما طالب بتسمية مدرسة القرية الثانوية المشتركة، باسمه تخليدًا لذكراه.

جنازة شهيد العريش بالمنوفية

شاهد أيضا

من جانبه، أعرب الدكتور هشام عبد الباسط، محافظ المنوفية، عن حزنه الشديد لاستشهاد المجند، مؤكدًا أن العمليات اﻹرهابية لن تفلح في زعزعة استقرار مصر.

قال عبد الباسط، في تصريح له، اليوم، إنه من الضروري تكاتف الجميع خلف القيادة السياسية من أجل القضاء علي اﻹرهاب واﻹرهابيين.

جنازة شهيد العريش بالمنوفية

جنازة شهيد العريش بالمنوفية

جنازة شهيد العريش بالمنوفية

جنازة شهيد العريش بالمنوفية

11 (7)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا