الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

مايا مرسي في حملة «التاء المربوطة»: 2017 عام المرأة المصرية تحت قيادة السيسي

قالت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، إن المرأة تدافع عن مصر في كل الأزمات، وهي الأم التي تعمل في بيتها، وهى «وتد» العائلة المصرية، مؤكدة على أن «مستقبل مصر هيكون حلو بالمرأة».

وأضافت رئيس المجلس القومي للمرأة، خلال فعاليات احتفالية تدشين حملة «التاء المربوطة»، التي ينظمها المجلس بدار الأوبرا المصرية، بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان UNFPA، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائيUNDP، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة UN- Wome، والهيئة السويدية للتنمية الدولية، «عايزين كل ست وأسرة وراجل يدعموا المرأة والبنت ويخلقوا بيئة تدعم دورها».

وأكدت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، أن الحملة تهدف إلى دعم وتمكين المرأة المصرية، وتوصيل رسالة إلى المجتمع بشكل عام والمرأة بشكل خاص تؤكد فيها على أهمية مشاركة المرأة في جميع القطاعات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، كما تحث المرأة والفتاة على تحطيم كافة العقبات والقيود التي تقف أمام تحقيق حلمهن وطموحهن بمستقبل أفضل لهن وللأجيال القادمة، وتحثهن على عدم الاستسلام لنظرة المجتمع النمطية الضيقة تجاه دور المرأة ومكانتها في المجتمع، والعمل على تغييرها، فضلا عن إشراك المجتمع المدني والقطاع الخاص في تمكين المرأة بجميع المجالات.

أكدت الدكتورة مايا مرسي، أن أعضاء المجلس الـ 30 وأعضاءه في فروع المجلس بالمحافظات البالغ عددهن 500، مثال للتنسيق المتكامل.

وأضافت رئيس المجلس القومي للمرأة، أن المرحلة الأولى من الحملة بدأت بـ7 إعلانات تم عرضها على قناة «القاهرة والناس»، بتكلفة تقترب من 5 مليون جنيه بتمويل من هيئة الأمم المتحدة، لافته إلى أن الحملة حققت نجاحًا مبهرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث وصل عدد متابعي الحملة على مواقع «السوشيال ميديا»، ٥ مليون متابع، وفي التليفزيون 8 مليون مشاهد.

وأشارت «مرسى»، إلى أن عام 2017 هو عام المرأة المصرية تحت قيادة الرئيس السيسي، مؤكدة أن الدولة بكل مؤسساتها تدعم المجلس القومي للمرأة، قائلة «الست المصرية الجدعة خاضت كل المجالات وهناك نماذج مشرفة مثل لطيفة النادي، أول امرأة مصرية تقود طائرة، ومروة السلحدار، أول قبطانة مصرية وعربية، وغيرهم ستات كتير في كل المجالات حتى في الرياضة، كل الحاصلين على ميداليات في الأوليمبيات والبارليمبياد من مصر ستات».

ووجهت «مرسي» الشكر إلى وزيرة التضامن الاجتماعين غادة والي، ونبيلة مكرم، وزيرة الهجرة، وسحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، وداليا خورشيد، وزيرة الاستثمار، فضلا عن الفنانة إسعاد يونس، التي تبنت الحملة من أول يوم، وكذلك تقديم الشكر للوزيرات السابقات اللاتي دعمن الحملة، وهن الوزيرات، عائشة عبدالهادي، وهالة يوسف وفينيس جودة، والدكتورة فرخندة حسن، ومرفت تلاوي، ونجوى خليل والوزيرة نادية زخاري.

كما شكرت مارى لوي، عضو المجلس، والتي تعمل على دعم المنتج المصري من خلال منتجاتها، والفنانة ناهد سلامة، مصممة الحلي، كما شكرت الفنانات كندة علوش وبشرى وأروى جودة وخالد النبوي والفنان حسام الحسيني ومها أبوعوف، والفنان أحمد فهمي وزوجته منه حسين فهمي.

واختتمت رئيس المجلس القومي للمرأة كلمتها قائلة «نريد مرأة مصرية مضحية بكل غالى ونفيس من أجل وطنها».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا