الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

«النقل» تستعد لاحتفالات أكتوبر بافتتاح طرق وموانئ جديدة

بحث الدكتور جلال سعيد، وزير النقل، واللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية، خلال اجتماعهما، مساء أمس الأول، مشروعات النقل الجاهزة للافتتاح خلال احتفالات أكتوبر.

وعلمت «المصرى اليوم» أن اللجنة الثلاثية التى تضم الهيئة الهندسية والرقابة الإدارية والفنية العسكرية، أجازت عددًا من المشروعات للافتتاح، هى محور الصعيد - البحر الأحمر، والذى يضم طرق قنا - سفاجا، وسوهاج - البحر الأحمر، والمنيا - رأس غارب، فضلاً عن الموافقة على محور طلخا، و5 كبارى علوية أخرى، هى محور الصعيد - البحر الأحمر، والذى يضم 3 طرق، هى قنا - سفاجا، وسوهاج - البحر الأحمر، والمنيا - رأس غارب، فضلا عن الموافقة على محور طلخا الذى يربط شرق الدلتا بغربها ويتكون من كوبرى علوى يبلغ طوله نحو 3 كيلومترات و5 كبارى علوية أخرى.

وأوضح وزير النقل أنه تم الانتهاء من مشروعات جديدة أصبحت جاهزة للافتتاح، خصوصًا مشروعات دعم شبكة الطرق المصرية وخطوط مترو الأنفاق والموانئ، مشيرًا إلى أن أحد أهم هذه المشروعات هو مشروع محور كوبرى طلخا على النيل الذى تم الانتهاء من تنفيذه بتكلفة إجمالية تُقدّر بـ460 مليون جنيه ويشمل عدة كبارى (كوبرى على النيل بطول 630 مترًا وعرض 21 مترًا، كوبرى أعلى السكة الحديد بطول 1174 مترًا وعرض 19 مترًا، كوبرى أعلى ترعة المنصورة بطول 950 مترًا وعرض 19 مترًا، كوبرى رافد جمصة بطول 440 مترًا وعرض 19 مترًا، كوبرى أعلى المصرف بطول 101 متر وعرض 21 مترًا).

وقالت مصادر مسؤولة، إن ميناء سفاجا أصبح جاهزًا للافتتاح بعد معالجة بعض الملاحظات فى التشطيبات النهائية، وأيضًا علاج الآثار الجانبية التى سببها الركاب فى صالات السفر والوصول بالميناء فى موسم عمرة رمضان والحج.

من جانبه، قال اللواء عادل ترك، رئيس هيئة الطرق والكبارى، إن مشروع محور طلخا على النيل بمدينة المنصورة، يستهدف خلق محاور للنقل واستيعاب حركة التجارة من ميناء دمياط وتعزيز التدفق المرورى بين محافظات شمال الدلتا بجنوبها وبين شرق وغرب النيل، وربط ترعة المنصورة ورافد مدينة المنصورة - جمعة.

فى السياق، تواصل هيئة موانئ البحر الأحمر التجهيزات الخاصة لافتتاح ميناء سفاجا، وقال اللواء هشام أبوسنة، رئيس الهيئة، إن أعمال التطوير بميناء سفاجا بلغت تكلفتها نحو 500 مليون جنيه، مشيرًا إلى أن عملية التطوير الجارى تنفيذها تهدف إلى إعادة التخطيط الشامل للبنية الأساسية وإنشاء محطة ركاب بحرية حضارية لخدمة 1.3 مليون راكب سنويًا ورفع كفاءة وصيانة الأرصفة الحالية، مع إقامة محطة انتظار خارجية للسيارات والأتوبيسات والشاحنات للوصول بميناء سفاجا إلى مركز لوجيستى مساعد لميناء جدة.

وأوضح «أبوسنة» أن ميناء سفاجا يعتبر أحد أهم موانئ مصر، نظرًا لخصائصه الطبيعية المتميزة وقربه من مركز التنمية الجديد بصعيد مصر وسهولة اتصاله بحرياً بميناءى ضبا وجدة بالمملكة العربية السعودية، مضيفًا أن الميناء يتمتع بمساحة مائية وبعمق 20 مترًا، ويمتاز بموقع محمى دون احتياج لحواجز للأمواج، فضلًا عن صلاحيته للملاحة طول العام.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا