الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / الدستور

خالد حنفي: خروجي من الوزارة ليس عقابًا.. والحكومة لم تدافع عني لهذا السبب

أكد الدكتور خالد حنفي، وزير التموين والتجارة الداخلية السابق، إنه ما زال على صلة مستمرة بالحكومة برئاسة المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، مشيرًا إلى أن الأخير دافع عنه كثيرا في الاتهامات التي كانت تُوجه ضده قبل استقالته.

وأشاد حنفي، خلال حواره في برنامج "كل يوم"، مع الإعلامي عمرو أديب، على قناة "ON E" ، بإسماعيل، قائلًا: "فعلا على قدر المسؤولية ويليق رئيس وزراء مصر بتلك المرحلة الحاسمة، لا يميل إلى الناحية الشخصية، وتقديره للوضع السياسي جيد"، مشددًا على أن خروجه من الوزارة ليس عقابًا.

وفي سياق آخر قال وزير التموين السابق، إنه يحترم أعضاء لجنة تقصى الحقائق التي كشفت فساد القمح، موضحًا أنه لم يتخذ قرار استقالته من الوزارة بشكل منفرد ولكنه كان مقتنع به تمامًا.

وأضاف "حنفي": "أنا مغلطش في حاجة عشان أرغم على تقديم استقالتي، بس ليس من الصح اتخاذ قرار الاستقالة بشكل منفرد، كنا بنتكلم مع بعض واستقريت على تقديم استقالتي يوم الأربعاء وقدمتها صباح الخميس".

وتابع: "أنا مش قاعد في ملكي الخاص عشان أزعل من تقديم استقالتي، انا قاعد في الدولة".

وكشف وزير التموين السابق، أن السبب الرئيسي وراء عدم قيام الحكومة بالدفاع عنه فى قضية فساد الأقماح، هو أن الوضع السياسي لا يسمح بذلك، منوها أنه ليس من الحكمة أن تدافع الحكومة عن وزير التموين، وتسبب مشكلة للدولة بأكملها.

وأوضح أن الشق الأكبر من الإعلام كان يرى أن هناك تقدما ملحوظا فى منظومة التموين، لافتا إلى أن الخطاب الذي ألقاه عقب الاستقالة، جاء لإعطاء رسالة إلى المصريين أن كل وزير أدى دوره بشكل لائق يجب أن يكرم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا