الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / الشعب الجديد

أزمة الدولار تتصاعد والبلاد فى حاجة لـ 2.6 مليار دولار لاستيراد الدواء


وسط الأزمة التى تشتعل كل لحظة بسبب الدولار، أكد رئيس وزراء الانقلاب العسكرى، شريف إسماعيل، أن البلاد بحاجه إلى 2.6 مليار دولار لسد حاجة البلاد من الدواء.

وعقد اسماعيل اجتماعا اليوم لبحث احتياجات شركات الأدوية من النقد الأجنبي، وجه خلاله بضرورة وضع خطة استيرادية لضمان توفير الاعتمادات المالية اللازمة للوفاء باحتياجات قطاع الصحة والدواء في مصر، بالتنسيق مع البنك المركزي، وفقاً لبيان صادر عن مجلس الوزراءاليوم.

وأمر اسماعيل بتشكيل مجموعة عمل تضم مجلس الوزراء، ووزارة الصحة، والبنك المركزي، ومصنعي ومستوردي الدواء، وذلك على أن تجتمع شهرياً، لتحديد أولويات سوق الدواء وتنفيذ الخطة الاستيرادية.

وتعاني مصر من شح في سيولة النقد الأجنبي بالبلاد، خاصة الدولار الأمريكي، تزامناً مع تراجع احتياطات النقد الأجنبي من 35 مليار دولار قبل 2011، إلى 19 ملياراً في الوقت الحالي، وتراجع الإيرادات المالية المقومة بالدولار (إيرادات قناة السويس، والسياحة).

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا