الخليج العربي / صحف قطر / العرب القطرية

2500 يتيم موريتاني يستفيدون من برامج «قطر الخيرية»

2500 يتيم موريتاني يستفيدون من برامج «قطر الخيرية»

استفاد أكثر من 2500 يتيم مكفولين لدى قطر الخيرية بموريتانيا، من أنشطة وبرامج سنوية شملت مجالات الصحة والتعليم والتمكين الاقتصادي والثقافة والترفيه والتكوين وغيرها، وذلك خلال العام الجاري 2016، كما استفادت أسر وأمهات الأيتام من بعض هذه الأنشطة والبرامج.
وقال مدير مكتب قطر الخيرية بموريتانيا السيد إدريس الساهل «حرصا على تطوير الكفالة ودعم الأيتام في موريتانيا، نفّذت قطر الخيرية أنشطة مختلفة خلال العام الجاري لصالح الأيتام المكفولين يقترب عددهم من 3000 يتيم».
وشملت هذه الأنشطة مجالات مختلفة تهدف إلى تطوير الكفالة، لتشمل بالإضافة إلى الدعم المادي المجال التعليمي والصحي والرياضي والإبداعي، وقد تم تنظيم هذه الأنشطة بشكل دوري خلال العام 2016. وتوجه بالشكر لأهل قطر على كفالاتهم لهذه الشريحة مما ينعكس إيجابا على التخفيف من معاناتهم ورعايتهم رعاية شاملة بعد أن فقدوا المعيل.
اليوم العالمي لليتيم
ونظم مكتب قطر الخيرية بموريتانيا بالتعاون مع الشريك الأبرز «منظمة الوعي» أنشطة مختلفة لصالح مئات الأيتام وذلك بمناسبة اليوم العالمي لليتيم في شهر أبريل الماضي، وتم إحياء هذه الذكرى بحضور وفد إعلامي من قطر الخيرية قام بتغطية النشاطات الخاصة بالأيتام، كما شملت الأنشطة أيضا يوما صحيا تمت فيه معاينة أكثر من 200 يتيم من قبل مجموعة أطباء من مختلف التخصصات الطبية، بالإضافة إلى الطب العام وطب الأطفال، قدّموا خدمات طبية متنوعة لمجموعة من الأيتام يعانون أمراضا مزمنة، وتم تقديم الاستشارات الضرورية لهم.

زيارة مهمة للمشاريع المنفذة
كانت زيارة رئيس مجلس إدارة قطر الخيرية سعادة الشيخ حمد بن ناصر بن جاسم آل ثاني والسيد يوسف بن أحمد الكواري المدير التنفيذي لقطر الخيرية زيارة هامة بالنسبة لجميع المستفيدين من مشاريع قطر الخيرية، خصوصا الأيتام، وبمناسبة هذه الزيارة وحرصا من مكتب قطر الخيرية في موريتانيا على إبراز الدور الهام الذي تقوم به قطر الخيرية في موريتانيا، تم تنظيم حفل استقبال للضيوف الكرام في دار الشباب القديمة بالعاصمة نواكشوط حضره حوالي 500 يتيم من مكفولي قطر الخيرية، وتميز الحفل بتقديم أناشيد للترحيب بالضيوف، وكلمة لأمهات الأيتام وعرض مسرحي قدمته مجموعة من الأيتام، كما تم منح الأيتام جوائز نقدية وتشجيعية مكافأة لهم على الأدوار المتميزة التي قاموا بها من خلال العروض المسرحية والقراءات المتميزة.
ومن جهة أخرى يتم تخليد اليوم الرياضي لدولة قطر من كل سنة وبحضور القائم بالأعمال للسفارة القطرية في موريتانيا، ومدير مكتب قطر الخيرية السيد إدريس الساهل، وتمت خلال حفل التخليد مباريات ومسابقات بين الأيتام، بالإضافة إلى أنشطة رياضية وترفيهية مختلفة، وتم تقديم جوائز رمزية لكل فريق من الفرق الفائزة.

معرض لتعزيز قدرات محبي الرسم
شملت أنشطة قطر الخيرية في موريتانيا لصالح الأيتام المكفولين لديها، معرضاً للرسم والفن التشكيلي، تمت خلاله دورة تكوينية لصالح 30 يتيماً من طرف اختصاصي في الرسم، ومكنت هذه الدورة من تعزيز القدرات الإبداعية لدى الأيتام ظهرت في المعرض التشكيلي الذي أقاموه في نهاية الدورة. كما تم تنظيم عرض مسرحي بعد اختيار 50 يتيماً لتقديم العروض المسرحية خلاله، وقد استفادت هذه المجموعة من دورة تدريبية في مجال المسرح، بالاستعانة بأخصائيين في المسرح، وكان لهذه الورشة أثرٌ إيجابيٌّ على تعزيز شخصية اليتيم، بالإضافة إلى زيارة ميدانية لأسر الأيتام وتحديد احتياجاتهم ودعم أمهاتهم بمشاريع مدرة للدخل تضمنت منحهن ماكينات خياطة وغيرها.

ورش توعية لأمهات الأيتام
حرص مكتب قطر الخيرية في موريتانيا على تنظيم ورش لصالح 200 سيدة من أمهات الأيتام بحضور داعية ومرشد اجتماعي، بهدف توعية أمهات الأيتام وإرشادهم لتربية الأيتام على القيم والمبادئ الصحيحة.
وقامت قطر الخيرية بتكريم الأيتام المتفوقين بمناسبة اختتام العام الدراسي 2015-2016 حيث تم تكريم مائة يتيم من الأيتام المتفوقين، من بينهم الأيتام الناجحون في مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية، والصف الثانوي، وكذلك الناجحون في الحصول على شهادة البكالوريا، وتم توزيع جوائز قيمة على المتفوقين منهم لتشجيعهم على مواصلة الدراسة والتميز فيها.;

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا