الارشيف / الخليج العربي / صحف قطر / العرب القطرية

800 ألف ريال من «راف» لإجراء عمليات القلب لأطفال بالسودان

  • 1/2
  • 2/2

ضمن النسخة الخامسة من حملة القلوب الصغيرة

الدوحة - العرب

الأحد، 02 أكتوبر 2016 01:38 ص

800 ألف ريال من «راف» لإجراء عمليات القلب لأطفال بالسودان

ضمن النسخة الخامسة من حملة القلوب الصغيرة التي تدعمها في أكثر من دولة، موّلت مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية «راف» مشروعا طبيا لإجراء 95 عملية قلب مفتوح وقسطرة لـ95 طفلا سودانيا مصابين بأمراض وتشوهات في القلب، وذلك بتكلفة إجمالية قاربت 800 ألف ريال.
جرى الأسبوع الماضي توقيع اتفاقية تعاون وتمويل بين مكتب «راف» بالخرطوم ومركز جراحات القلب والكلى بالسودان، يقوم بموجبها فريق طبي وكادر مؤهل متطوع بالمجان بإجراء 95 عملية جراحة قلب مفتوح والقسطرة العلاجية والتشخيصية لـ95 طفلا أعمارهم أقل من 12 عاما، علما بأن تكلفة العملية الواحدة بالخارج تبلغ 12 ألف ريال.
وشرعت مؤسسة «راف» بالتنسيق مع منظمة المنتدى الإسلامي في السودان في تنفيذ الحملة الخامسة للقلوب الصغيرة للأطفال المصابين بداء القلب من ذوي الأسر الفقيرة؛ وذلك نظرا لتزايد الحالات المرضية للقلب عند الأطفال في السودان، والتي حذرت من تزايدها إحصاءات ودراسات منظمة الصحة العالمية، التي أثبتت أن روماتزم القلب وأمراض الضغط الشرياني والعيوب الخلقية في القلب، تصيب ما يقرب من %50 من مواليد أطفال السودان، الأمر الذي يتطلب تدخلا جراحيا أو قسطرة.
وطبقا للدراسات فإن معظم القساطر العلاجية يمكن إجراؤها طبيا في السودان نظرا لوجود كوادر طبية مؤهلة لذلك، ولكن تكلفة العملية تصل 12 ألف ريال، ما يجعلها بعيدة المنال عن متناول العديد من الأسر الفقيرة.
والجدير بالذكر أن هناك أكثر من 200 حالة سنويا ينتظرون عمليات القلب الجراحية العاجلة والضرورية نظرا لتفاقم حالتهم الصحية، والعديد منهم يتوفون لعدم توفر إمكانية إجراء هذه العمليات لتكلفتها العالية.
تفاصيل المشروع
ويعد هذا المشروع من المشاريع ذات البعد الإنساني العميق؛ حيث تستهدف الأطفال الذين يعانون من تشوهات والأمراض المختلفة في القلب عند الولادة، ومن هنا جاء الاهتمام بشريحة الأطفال أبناء الفقراء والفئات البسيطة في المجتمع السوداني، وكفالة مثل هذا النوع من العمليات باهظة الثمن، عن طريق مشروع «القلوب الصغيرة» العالمي الحاصل على جائزة القطاع الثالث في بريطانيا كمشروع إنساني متميز.
معايير الاختيار
ووضعت مؤسسة «راف» معايير لاختيار المستفيدين على قائمة الانتظار من الأسر الفقيرة الذين يصعب عليهم إجراء العمليات على نفقتهم، بالتنسيق مع المشرف الاجتماعي بالمستشفى خاصة أن بعض الحالات تعاني وضعا طبيا متدهورا، والتأخر عن إجراء العمليات يترتب عليه تعرضها للوفاة.
وتعبر هذه العمليات بمثابة قارب النجاة لحياة أطفالهم ومصدر فرج لهمومهم وكربهم الذي حل بأسرهم نتيجة وجود طفل مريض لا يملكون تكلفة علاجه ولا يستطيعون تخفيف آلامه.
زراعة الفرحة
وبمثل هذه المشاريع النوعية والهادفة تزرع مؤسسة «راف» الفرحة في قلوب 95 أسرة وتعيد بسمة الأمل في الحياة لـ95 طفلا، ويستمر من خلالها عطاء أهل الجود والكرم من المحسنين القطريين من أفراد وشركات الذين تكفلوا هذا المشروع النوعي وغيره من مئات المشاريع التي تتبناها مؤسسة «راف» في 97 دولة حول العالم.;

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا