صحة / القدس

هل يؤدي السهر إلى الموت المبكر؟

  • صورة توضيحية

رام الله - "القدس" دوت كوم - توصلت دراسة حديثة إلى أن الأشخاص الذين يُحبون السهر ليلا ويجدون صعوبة في الاستيقاظ باكرا، يٌعانون من الأمراض بشكل دائم ويفارقون بالتالي الحياة في وقت مبكر، مقارنة مع الأشخاص الذين يستيقظون باكرا.

وأشارت الدراسة الصادرة بالتعاون بين جامعة فينبرغ للطب في كاليفورنيا وجامعة سري البريطانية أن ساعات المساء هي الوقت الذي يأكل فيه الكثير من الناس الحلويات والوجبات الخفيفة ويتسمرون أمام التلفاز، مضيفة أن البعض تأتيه أيضا الرغبة في تناول وجبات جاهزة في هذه الفترة الزمنية، بالإضافة إلى ارتفاع استهلاك الكحول والسجائر في الليل.

وأفادت الدراسة بأن اختبارات سابقة أكدت أن هواة السهر ليلا يُعانون من ارتفاع الوزن أو السمنة، ومن ارتفاع ضغط الدم الشرياني أو مرض السكري، مضيفة أن دراسات نفسية أوضحت أن الاندفاعية والفضول يزدادان بشكل كبير في ساعات المساء.

واعتمدت النتائج على دراسة شملت أكثر من 433 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 38 و73 عاما.

ولاحظ الخبراء أن الإصابة بالمرض ازدادت لدى الأشخاص الذين يسهرون في الليل، وشمل هذا الأمراض النفسية.

وارتفع خطر الإصابة بمرض السكري بنسبة 30%، وأمراض المعدة والأمعاء بنسبة 23%، فضلا عن أمراض الجهاز التنفسي بنسبة 22%. كما ارتفع خطر التعرض للموت بنسبة 10%.

المصدر : دويتشه فيلله

المواضيع

blog comments powered by

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا