الارشيف / صحة / العرب اليوم

دراسات تؤكّد أن الحياة الجنسية للنساء تتحسّن…

لندن ـ كاتيا حداد

أكدت البحوث والدراسات أن المرأة تعاني من ليال تقل فيها العاطفة كلما تقدمت في السن، ولكنها في كثير من الأحيان تتمتع بها أكثر، وقد يرجع هذا جزئيا إلى كونهن "أكثر ميلا إلى المغامرة"

ولا تقل الثقة التي تأتي مع التقدم في السن، ومهارات التواصل الأفضل والإدراك أن الألفة والمودة أهمية عن الألعاب الجنسية، وتأتي النظريات من باحثي جامعة بيتسبرغ الذين تحدثوا في العمق إلى 39 امرأة حول كيفية تغيير حياتهن الجنسية مع التقدم في السن، وتراوحت أعمار النساء بين 46 و 59 عاما، أي في سن انقطاع الطمث.

وعانت المتطوعات من فقدان الرغبة الجنسية وغيرها من التغييرات المتعلقة بالتقلبات الهرمونية لانقطاع الطمث، ومع ذلك، فقد ألقت العديدات منهن باللوم على الوظائف المرهقة أو الحياة الأسرية أو العلاقات المتجمدة في انخفاض الدافع الجنسي

وكشفت العديد من النساء أن الرغبة الجنسية لديهن أعلى بكثير من أزواجهن، كما استمع المؤتمر السنوي لجمعية سن اليأس في أميركا الشمالية في أورلاندو، ولكن بعض النساء قلن أيضا ان حياتهن العاطفية تحسّنت، حيث تقول بعضهن أنهن يتمتعن بالجنس أكثر، على الرغم من قلة ممارسته، وقالت هؤلاء النساء أنهن أكثر ثقة الآن مما كن عليه عندما كن أصغر سنا، وكن أيضا أكثر قدرة على التواصل مع احتياجات شركائهن، وعلى استعداد لطرح المواضيع الحساسة مثل استخدام عقار الفياغرا، وبعضهن استطعن تكييف علاقاتهم الجنسية لتعويض تقدم السن وتغيرات الجسم المتعلقة بانقطاع الطمث.

وتضمنت التعديلات قضاء المزيد من الوقت على المداعبة، في محاولة إضافة وظائف جنسية جديدة، ووضع مزيد من التركيز على العلاقة الحميمة النابعة من العاطفة، وكشفت هولي توماس، مؤلفة الدراسة الرئيسية: "كانت واحدة من أكثر النتائج التنويرية، حيث أجريت الدراسة على عدد كبير من النساء اللاتي تكيفت بنجاح مع أي تغيرات سلبية عن طريق تعديل توقعاتهن بشأن النشاط الجنسي، ووضعن مزيد من التركيز على الجوانب العاطفية والحميمية للجنس، أو تكييف أفعالهن الجنسية نفسها".

وكشفت الطبيب المعالج ممارسة الجنس دينيس نولز: "كلما تقدمنا ​​في السن، كلما كان لدينا المزيد من الوقت للاسترخاء، مما يؤدي إلى تحول الجنس لشيء من الاستمتاع، وليس مجرد موعد محدد"، وأضافت: "ربما نحن أكثر ثقة ومعرفة بالأوضاع المجدية".

وأوضحت خبيرة العلاقات الدكتورة بام سبور : "هناك الكثير من الأخبار السارة في هذه الدراسة الأخيرة، حيث أنه مع التقدم في السن تكتسب النساء المزيد من الحكمة حول استجابتها الجنسية والمتعة"، وأضافت: "هذه المعرفة الذاتية تساعدهم إحياء الشرارة التي قد قد ضاعت".

وتكررت نتائج الدراسة البريطانية التي وجدت أن النساء يتمتعن بالجنس أكثر كلما تقدمن في السن، وقال باحثو جامعة مانشستر أنه بعض الحالات الجنسية قد تصبح مرضية أكثر مع التقدم في السن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا