الارشيف / صحة / العرب اليوم

الضعـف الجـنسـي عند النسـاء

الضعف الجنسي عند النساء ناجم عن أسباب عديدة ومختلفة، جسدية وعقلية. والعديد منها يمكن أن يؤدي إلى صعوبة في ممارسة الجنس، وبالتالي الشعور بإحباط شديد. سيتم الحديث عن المشاكل الجنسية عند النساء في المقال التالي.

تكون اسباب الضعف الجنسي عند النساء متنوعة ومعقدة. بعضها مخفي في الجسم والبعض الاخر في النفس. واحيانا يكون حتى مزيج بين الاثنين. وعادة ما تتجلى هذه المشاكل بصعوبة الوصول لهزة الجماع (Orgasm)، الشعور بالالم اثناء ممارسة الجنس وحتى التجنب التام للعلاقة الحميمة الجنسية. من هنا يختصر الطريق الى الشعور بالكثير من الاحباط الذي يمكن ان يؤدي الى الاكتئاب.
اليكم بعض الاسباب الرئيسية التي تؤدي الى نشوء المشاكل الجنسية ويمكن ان تؤدي الى الضعف الجنسي لدى النساء:
وضع علاقتك مع زوجك

تقسيم العمل والمهام، الأطفال، المشاكل الاقتصادية، الحب الذي كان في الماضي، جميع هذه المواقف يمكن أن تؤدي إلى نشوء الضعف الجنسي عند النساء. عند ظهور مشاكل في الانسجام مع الزوج، فإن لهذا الأمر تأثيرا مباشرا على الاتصال الجنسي لها معه وبالتالي فإنه يؤثر على جسمها من ناحية جسدية.
مشاكل نفسيّة

الاكتئاب، القلق، التوتر، الغضب، والشعور بالذنب - يمكن لجميع هذه الأمور أن تؤثر على الصحة الجنسية للمرأة.
نقص في تحفيز الرغبة الجنسية

عندما يتوقف أحد الزوجين عن الإنجذاب للآخر (يحدث ذلك أيضًا..)، ينتج توتر ويضعف التواصل، مما يكون له تأثير مباشر على الوظيفة الجنسية للمرأة.
المشاكل الصحية النسائية

هناك عدد لا بأس به من المشاكل الطبية في منطقة الحوض والأعضاء التناسلية الأنثوية التي قد تسبب الألم أثناء ممارسة الجنس، عدم القدرة على تحقيق هزة الجماع والضعف الجنسي عند النساء عامة.

    جفاف المهبل: بالنسبة للنساء الشابات عادة ما يكون سبب ذلك هو عدم وجود إثارة جنسية. اما بالنسبة للنساء الأكبر سنا، فعادة ما يكون سبب المشكلة هو انخفاض في مستويات هرمون الاستروجين. واحيانا فإن اختلال التوازن الهرموني ونقص في ادوية معينة قد يعيق الشهوة الجنسية ويسبب جفاف المهبل.
    التشنج المهبلي (Vaginismus): هذه الحالة هي في الواقع تقلص مؤلم للعضلات المحيطة بفتحة المهبل التي تسبب له الشد وتُصعب من اختراق القضيب له. هنالك العديد من الأسباب التي تسبب نشوء التشنج المهبلي: تلوث في المنطقة، مضاعفات أثناء الجراحة، مبيدات الحيوانات المنوية المختلفة، وفي بعض الأحيان وجود حساسية للواقي الذكري. ومن ناحية نفسية، فإن قلق الأداء الجنسي عند النساء ومشاكل القلق العامة قد تسبب نشوء التشنج المهبلي.
    الامراض المنقولة جنسيًا: داء السيلان (Gonorrhea)، الهربس (herpes)، الثآليل (warts)، الزهري (syphilis) والمتدثرة (chlamydia) هي أمراض معدية تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي ويمكن أن تؤدي إلى عدم القدرة على ممارسة الجنس (الضعف الجنسي عند النساء)، بسبب التهيج الحساسية أو الألم في المنطقة.
    العدوى في المهبل: إثارة الإلتهاب في الأنسجة المهبلية قد يؤدي الى الشعور بالألم أو بعدم الراحة أثناء ممارسة الجنس.
    مرض التهابي حوضي: إنه في الواقع العدوى المهبلية التي تتطور إلى عنق الرحم والمبيضين.
    الضرر العصبي بعد الجراحة: إزالة حتمية لبعض الأعصاب أثناء الجراحة (مثل استئصال الرحم) قد تضر بالإحساس في المنطقة.

ويمكن أيضا لعدم الثقة بالنفس أن يؤثر على النشاط الجنسي لدى المرأة. فوجود رائحة للمهبل وعدم مراعاة العناية والنظافة اليومية دور كبير في التأثير على ثقتك بنفسك، لذا فننصحك بمراعاة أسس النظافة اليومية للعناية بالمهبل، استخدمي الفوط اليومية الصحية والمصنوعة من القطن، وراعي تبديلها مرارا، للحفاظ على نظافة المنطقة الحساسة.
الظـروف الجـســدية أو الطـبـيـة الـتـي قـد تـؤثـر عـلـى حياة المرأة الجنـسـية وتـؤدي الى الضعـف الجـنسـي عند النسـاء:

    الإرهاق

    أمراض مزمنة مثل داء السكري، أمراض القلب، أمراض الكبد، أمراض الكلى.
    مرض السرطان
    اضطرابات عصبية
    اضطرابات في تدفق الدم
    عدم التوازن الهرموني
    سن اليأس
    الحمل
    استخدام الكحول أو المخدرات

الأدوية:

قد يؤدي استخدام بعض الأدوية الى نشوء مشاكل جنسية لدى النساء. مضادات الاكتئاب، أدوية العلاج الكيميائي والأدوية لعلاج ارتفاع ضغط الدم هي الاكثر شيوعًا في تأثيرها على الوظيفة الجنسية لدى النساء.
التاريخ العائلي

النساء اللواتي تعرضن لاعتداء جنسي أو غيره يجدن صعوبة في بعض الأحيان بتطوير ثقتهن بشريك حياتهن، وبالتالي يسمح لها بالإسترخاء ويحفزها من ناحية جنسية. مشاعر الخوف ، الاستياء، الغضب أو الشعور بالذنب تجعل من الصعب وأحيانا لا تسمح بممارسة الجنس، في الحالات التي تسبب جفاف المهبل وتشنج العضلات حوله.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا