أخبار سريعة / الاتحاد الامارتية

تقدم عراقي في كافة محاور الموصل ومقتل 60 «داعشياً»

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

سرمد الطويل، وكالات (عواصم)

واصلت القوات العراقية أمس تقدمها شرق وشمال شرق الموصل وجنوب شرقها كما حققت مكاسب ميدانية في أحياء المدينة وعلى الجبهة الغربية، وفي منطقتي الحويجة والشرقاط، فيما حصدت العمليات في المحاور المختلفة أكثر من 60 قتيلاً من تنظيم «داعش» الذي أوقع بقصفه العشوائي المزيد من الضحايا المدنيين والعسكريين، معتقلاً العديد من الشباب والتجار في منطقتي الساحل الأيسر وبادوش شرق وغرب المدينة. وفيما أكد التحالف الدولي المناهض للتنظيم الإرهابي أن العمليات العسكرية في الموصل تسير وفقاً لما هو مطلوب، وقد تحتاج القوات «لأسابيع أو أشهر» لحسم المعركة، توقع رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي السيطرة على المدينة بالكامل قبل نهاية 2016، معتبراً أن العصابات الإرهابية فقدت الدافع والجرأة للاستمرار في قتال ضد القوات العراقية.

وأكد مصدر أمني أن قوات مكافحة الإرهاب تمكنت أمس، من اقتحام حي الشهداء شرق الموصل وتخوض معارك شرسة ضد «الدواعش»، تزامناً مع اختراق قوات الجيش دفاعات التنظيم الإرهابي في حيي السكر والتأميم شمال وشرق المدينة، حيث تجري حرب شوارع لملاحقة الإرهابيين. وأكد آمر اللواء 73 العميد الركن شكر النعيمي، قوات مكافحة الإرهاب سيطرت حتى الآن على نحو نصف مساحة الضفة الشرقية من الموصل، مع استمرار تقدم القوات العراقية في المحور الجنوبي على حساب «داعش». واستعادت مكافحة الإرهاب أيضاً، حي الإخاء الثاني شرق الموصل وكبدت «الدواعش» خسائر فادحة في الأرواح والمعدات.

وفي المحور الجنوبي الشرقي، استعاد الجيش المدعوم بمليشيات، 5 قرى في محور ناحية القراج بقضاء مخمور، مع استمرار المعارك للسيطرة على كامل المناطق في ال43 ناحية المحاذية لحويجة كركوك. وذكر الفريق عبد الوهاب الساعدي أحد قادة جهاز مكافحة الإرهاب أن قواته طهرت أحياء ‬‬سومر والوحدة ‬‬وفلسطين‭ ‬ضمن ‬المحور ‬الجنوبي ‬الشرقي ‬بالموصل بعد تحريرها منطقة يارمجا الشرقية. وعلى صعيد المحور الجنوبي الغربي، انتزعت الشرطة الاتحادية المدعومة بمليشيات، قريتي البوثة الشرقية والصالحية ضمن ناحية تل عبطة التي أصبحت مطوقة من جهتين تمهيداً لاقتحامها. وفي إطار عمليات «قادمون يا نينوى»، أعلنت خلية الإعلام الحربي القوات العراقية استعادة قرية الخطاب بالساحل الشرقي للشرقاط شمال محافظة صلاح الدين.

كما أعلنت الخلية أن مدفعية الشرطة الاتحادية دكت أوكار «لداعش» بقرية تل الرمان في ضواحي الموصل، موقعة 26 قتيلاً على الأقل ودمرت مركبتين مفخختين. وقتل 19 «داعشياً» بضربات سددها التحالف الدولي تزامناً مع عملية اقتحام حي الشهداء من قبل قوات مكافحة الإرهاب شرقي الموصل.

كما قتل 19 إرهابياً بكمين نصبه جهاز مكافحة الإرهاب «لدواعش» أثناء محاولتهم التسلل ‬إلى ‬منطقة ‬السادة ‬بعويزة ‬شمال ‬المدينة. وعلى الساحل الأيسر، فجر انتحاريون أنفسهم بـ3 مركبات ملغومة في منطقتي البريد والجامعة موقعين 10 قتلى من المدنيين و5 عسكريين، إضافة إلى إصابة 20 آخرين. وسقط 23 مدنياً بين قتيل وجريح بقذائف هاون أطلقها عناصر «داعش» مستهدفاً منطقتي الزهور والبريد ‬اللتين‭ ‬تم ‬تحريرهما أمس الأول‬.

كما اختطف التنظيم الإرهابي 33 شاباً من سكان بلدة بادوش غرب الموصل واقتادهم إلى جهة مجهولة، بينما اعتقل نحو 30 من أصحاب المحال التجارية بسبب إغلاقهم ‬المحال ‬في ‬سوق ‬النبي ‬يونس ‬والفيصلية ‬على‭ ‬خلفية ‬الأوضاع ‬الأمنية ‬التي ‬يتعرض ‬إليها ‬الساحل ‬الأيسر ‬للموصل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا