أخبار سريعة / الاتحاد الامارتية

رجوي تدعو لمحاسبة النظام الإيراني ودعم «الانتفاضة الشعبية»

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

باريس (وكالات، مواقع إخبارية)

أكدت رئيسة المجلس الوطني للمعارضة الإيرانية، مريم رجوي أمس، أن مؤشرات التغيير وسقوط نظام الملالي ظهرت في إيران، مضيفة أنه «سيتم القضاء على استبداد خامنئي»، في إشارة إلى المرشد الإيراني علي خامنئي. وأضافت رجوي، في كلمة أمام المؤتمر السنوي العام للمعارضة الإيرانية في باريس، أنه يجب منع النظام الإيراني من دعم الإرهاب وتصديره، وأن الشعب الإيراني تضرر من نظام الملالي الذي يحكم البلاد. ومضت تقول، إن «البرامج الصاروخية ودعم الإرهاب والتدخل في شؤون الغير أسباب كافية لمعاقبة النظام الإيراني».

وأوضحت أمام المؤتمر، الذي يحمل عنوان «إيران الحرّة البديل»، أن النظام يعيش أضعف حالاته، داعية إلى توسيع رقعة «الانتفاضة» داخل إيران من أجل إسقاط النظام.

واندلعت احتجاجات حاشدة في طهران ومدن أخرى يوم الأحد من الأسبوع الماضي، عندما أغلق مئات من تجار البازار، مركز التجار الذين أيدوا الثورة عام 1979 التي أطاحت بالحكم الملكي، متاجرهم للتعبير عن غضبهم من تراجع قيمة العملة.

وخسر الريال الإيراني 40 في المئة من قيمته منذ قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 8 مايو الانسحاب من الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015 بين طهران والقوى العالمية ومعاودة فرض عقوبات اقتصادية صارمة على إيران. وخرج الآلاف وبينهم تجار إلى الشوارع يوم في مسيرة إلى مبنى البرلمان، حيث رددوا شعارات ضد السلطات الإيرانية.

وخاطبت رجوي حشود الحاضرين في المؤتمر بالقول: «إن تغيير النظام الإيراني في متناول اليد أكثر من أي وقت مضى، وإن هذا ممكن فقط على أيديكم وأيدي المقاومة الإيرانية». ... المزيد

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا