الارشيف / أخبار سريعة / الاتحاد الامارتية

قراصنة يتسللون لأنظمة التصويت في أميركا

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

واشنطن (وكالات)

قال جيه جونسون وزير الأمن الداخلي الأميركي أمس الأول، إن قراصنة تسللوا إلى أنظمة التصويت في كثير من الولايات الأميركية، لكن لا توجد أدلة على تلاعبهم بأي بيانات تصويتية. في حين أوردت صحيفة نيويورك تايمز أن سجلات ضريبة الدخل تظهر أن المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب مني بخسارة 916 مليون دولار في 1995، وأن التخفيضات الضريبية الكبيرة التي حصل عليها نتيجة لذلك ربما أعفته من سداد ضريبة الدخل الاتحادية لما يصل إلى 18 عاما، حاثة المتحدرين من أميركا اللاتينية على التصويت ضده وهزيمته.

ويحقق مسؤولو الأمن القومي في عدد من الشواهد المحتملة التي تفترض أن قراصنة الإنترنت يحاولون التأثير على الانتخابات الرئاسية المقررة في 8 نوفمبر المقبل، بما في ذلك اختراق الأنظمة التي تديرها اللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي.

وكرر المرشح الرئاسي للحزب الجمهوري دونالد ترامب اتهامات بوقوع «تلاعب» في النظام الانتخابي الأميركي، في حين وجه مشرعون كبار من الحزب الديمقراطي في الكونجرس اتهاما لروسيا بأنها وراء المحاولات المتكررة لاختراق بيانات الحزب وأنظمة التصويت في الولايات.

وقال جونسون في بيان «في الشهور الأخيرة تسلل نشطاء إنترنت إلى عدد كبير من أنظمة التصويت في الولايات، وهو ما يمكن أن يكون مقدمة لتدخلات عن عمد». وأضاف أنه «في بعض الحالات حددنا أن هؤلاء تمكنوا من الدخول إلى أنظمة متعلقة بالتصويت في الولايات، لكن لسنا على دراية حاليا بحدوث أي تلاعب في البيانات».

من جهة أخرى قالت صحيفة نيويورك تايمز إنها حصلت على الإقرارات الضريبية لترامب لعام 1995 وإنها أظهرت أنه حصل على مزايا ضريبية هائلة بسبب صفقات مالية متعثرة في أوائل التسعينيات. وأوضحت أنه وفقا لتلك السجلات فإن ترامب مني بخسارة 916 مليون دولار في 1995، وأن التخفيضات الضريبية الكبيرة التي حصل عليها نتيجة لذلك، ربما أعفته من سداد ضريبة الدخل الاتحادية لما يصل إلى 18 عاما.

وردت حملة ترامب على التقرير ببيان قالت فيه، إن الصحيفة حصلت على الوثيقة الضريبية بشكل غير قانوني، ووصفتها بأنها تعمل كذراع لحملة منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون.

وقالت نيويورك تايمز إن من غير المعروف بعد دخل ترامب الخاضع للضرائب في السنوات التالية، لكن خسارة مبلغ كبير يصل إلى 916 مليون دولار، تعطي ترامب حق خصم أكثر من 50 مليون دولار سنويا من الدخل الخاضع للضريبة على مدى 18 عاما.

وفي شأن متصل، حثت نيويورك تايمز المتحدرين من أميركا اللاتينية على التصويت في الانتخابات الرئاسية من أجل المساعدة في هزيمة ترامب، وللتأكيد على دورهم المتزايد في المجتمع الأميركي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا