الارشيف / أخبار سريعة / النهار الكويتية

لا حل لـ «البنزين» إلا بإلغاء الزيادة

لافي النبهان ، عبدالله المجادي مقالات أخرى للكاتب

اكد مصدر نيابي لـ النهار استحقاق المساءلة السياسية لنائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية وزير النفط بالوكالة انس الصالح لحصول النواب على معلومات اولية تفيد بأنه قد اتخذ قراره بزيادة اسعار البنزين بناء على عوامل ضغوط سياسية اكثر من عوامل الدراسات الفنية. واوضح قائلا: تعرض الوزير لأولى تلك الضغوط في ابريل الماضي لتطبيق القرار فورا، وكاد ان يستقيل على اثرها لصعوبة التوافق مع المجلس، الا انه أمهل وقتا اضافيا الى العطلة البرلمانية جعله يقرر البقاء في الحكومة، حتى اصدر خلالها القرار بصورة مستعجلة، دون اعتبار لمداولاته وتعهداته بالتزام المواءمة السياسية في هذا القرار وإعادة هيكلة الدعم وإيصاله مباشرة للمستحقين الحقيقيين فقط من اصحاب الدخل المحدود والمتوسط. وقال المصدر إن الحكومة لن توقف القرار اطلاقا، انما قد تحسِّن عليه بعد الوصول الى صيغة ملائمة مع المجلس خلال دور الانعقاد المقبل. من جهته قال النائب احمد القضيبي لـ النهار لم اسمع بأي تهديد لحل مجلس الامة اذا تصاعدت المساءلات السياسية او تم اقرار تشريعات لا تريدها الحكومة، مضيفا بقوله: ولكن لا توجد مشكلة في الحل فالمجلس ليس دائماً وسينتهي اما بانتهاء الفصل التشريعي او بالحل.
وجدد القضيبي تأكيده على عدم التنازل عن عقد الجلسة الطارئة اذا لم نستطع ايقاف القرار في اجتماع السلطتين. واكد انه لن يطرح اي فكرة لحل مشكلة زيادة أسعار البنزين في اجتماع السلطتين سوى ايقاف القرار فوراً وهذا ما تم الاتفاق عليه مع النواب الموقعين على طلب الجلسة الطارئة. واوضح القضيبي ان الاتفاق تم على أساس تطبيق وثيقة الإصلاح والتي نصت على التدرج في تطبيق الإصلاحات والترشيد وغير ذلك وآخر المطاف اذا لم تنفع تلك الاجراءات في سد العجز يتم الذهاب الى زيادة أسعار البنزين. وقال القضيبي لا يمكن ان نقبل بالقفز على كل ما جاء في وثيقة الإصلاح ونذهب مباشرة الى زيادة أسعار البنزين فهذا امر غريب! من جهته، قال النائب علي الخميس اذا لم تقبل الحكومة تعديل قرارها بشأن اسعار البنزين وتقديم دعم مباشر للمواطنين، او اذا لم تلغ قرارها المنفرد، فسوف نواجهها بالدفاع عن مكتسبات الشعب الكويتي الذي اتينا لحمايتها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا