الارشيف / أخبار سريعة / النهار الكويتية

الكويت: ملتزمون بحقوق الإنسان عدا «الجنسية» و«الإعدام» و«المثليين»

عبدالرسول راضي مقالات أخرى للكاتب

أكدت مصادر في وزارة الشؤون ثقتها في اعتماد مجلس الامم المتحدة لحقوق لانسان بالاجماع تقرير الكويت حول حقوق الانسان ضمن آلية الاستعراض الدوري الشامل للمجلس.
وأكدت المصادر استعداد اللجنة المشكلة للرد على التقرير السنوي لمجلس حقوق الانسان الخاص بالكويت وذلك من خلال الوفد الرسمي الذي سيشارك في الاجتماع. وقالت المصادر ستكون هناك عدة توصيات يصدرها مجلس الأمم المتحدة لحقوق الانسان بشكل عام على جميع الدول ونحن نؤكد التزامنا بكل توصية تتسق مع أحكام الدستور والشريعة الاسلامية مع رفض كل توصية تخالف ذلك مثل القوانين السيادية الخاصة بمنح الجنسية وكذلك عقوبات الاعدام وأيضا حقوق المثليين.
وأوضحت ان الكويت سبق ان رفضت 71 توصية لتعارضها مع أحكام الدستور والشريعة الاسلامية وأن معظم التوصيات المرفوضة كانت عبارة عن توصيات مكررة والبعض منها احتوى على جزئيات مخالفة لأحكام الشريعة الاسلامية ودستور وقوانين الدولة في حين احتوى بعضها الآخر على عناصر تتعارض مع الهوية الوطنية وقيم المجتمع وثقافته. وأضافت المصادر ان ملف الكويت سيشمل مناقشة التوصيات المتعلقة بحرية التعبير والتجمع السلمي وكذلك بمجال العمالة، لافتا الى ان إقرار قانون تنظيم استخدام العمالة المنزلية في دولة الكويت حديثا سيدعم ملفنا. وأشارت المصادر الى ان الملف سيشمل الأطر القانونية لحقوق الإنسان وكذلك مكافحة الاتجار بالبشر وأيضا في مجال مشاركة المرأة في الحياة العامة والمساعدات الانسانية.
وأكدت المصادر قوة الموقف الكويتي تجاه الملف الذي سيعرض أمام اللجنة خاصة انها حريصة على المراجعة الدورية الشاملة ودورها في تطوير منظومة حقوق الانسان وتحرص دائما على التعاطي الايجابي مع هذه الآلية وتسعى الى تسخير جميع الامكانات للتفاعل مع مخرجاتها انطلاقا من قناعة الكويت الراسخة بأهمية العمل والتعاون مع الآليات الدولية والاقليمية المعنية بتعزيز وحماية حقوق الانسان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا