الارشيف / أخبار سريعة / الخليج

خطأ تحكيمي ثلاثي الأبعاد للفرنسي شابرون

حقق زينيت سان بطرسبورغ الروسي وروما الإيطالي فوزين كبيرين على ضيفيهما الكمار الهولندي 5-صفر واسترا جيورجيو الروماني 4-صفر على التوالي في الجولة الثانية من دور المجموعات ل(يوروبا ليغ) التي شهدت أيضاً فوزاً صعباً لمانشستر يونايتد 1-صفر وخسارة إنتر ميلان أمام سبارتا براغ 1-3.
وتصدر روما المجموعة الخامسة برصيد 4 نقاط بعد فوزه على استرا برباعية بيضاء تعاقب على تسجيله الهولندي كيفن شتروتمان والأرجنتيني فيديريكو فازيو والمدافع البرازيلي دورنيلاس (47 خطأ في مرمى فريقه) والمصري محمد صلاح .
وشهدت المجموعة الأولى فوزين صعبين، حيث تغلب في إسطنبول فنربغشة التركي على ضيفه فيينورد روتردام 1-صفر سجله النيجيري ايمانويل ايمينيكي.وفي مانشستر، انتظر مانشستر يونايتد حتى الدقيقة 69 لزيارة شباك ضيفه زوريا لوغانسك الأوكراني مرة واحدة عبر نجمه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش.
وارتكب الحكم الفرنسي طوني شابرون الذي أدار مباراة اتلتيك بلباو وضيفه رابيد النمساوي في المجموعة السادسة خطأ ثلاثي الأبعاد لعمل واحد فاحتسب في البداية هدفاً للفريق المحلي، وبعد احتجاج الضيوف والتشاور مع مساعديه قرر إشهار البطاقة الصفراء للحارس النمساوي ريتشارد ستريبينغر واحتساب ركلة جزاء قبل أن يحتسب في النهاية حالة تسلل على صاحب الهدف الملغى ويسحب الإنذار.
وبدأت العملية عندما مرر اينياكي وليامس كرة إلى زميله اريتز ادوريز في آخر محاولة للفريق الباسكي فاصطدم الأخير بالحارس ستريبينغر، لكن وليامس أكمل المحاولة وتابع الكرة في المرمى الخالي من تسلل واضح.
وأشار شابرون بكلتا يديه إلى نقطة منتصف الملعب ما يعني احتساب الهدف، لكن بعد الاحتجاج والتشاور مع مساعديه قرر احتساب ركلة جزاء قبل أن يلغيها أيضاً ويحتسب تسللاً على وليامس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا