الارشيف / أخبار سريعة / الخليج

جيوفاني سيرا يتحول إلى نجم بعد غضب مورينيو منه

متابعة: ضمياء فالح

سلطت وسائل الإعلام الإنجليزية الضوء على الإيطالي جيوفاني سيرا أحد أعضاء الكادر التدريبي في فريق مانشستر يونايتد الذي تعرض لتوبيخ من المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الغاضب منه بسبب تقديمه توجيهات خاطئة لنجمه الفرنسي بول بوغبا في مباراة الفوز الصعب على زوريا لوهانسك الأوكراني 1- صفر في بطولة «يوروبا ليغ» مؤخراً.
سيرا الذي كان يعمل سابقاً في تشيلسي هو المسؤول عن تقديم التقارير المرئية للاعبين ويبدو جليا أنه ارتكب خطأ لإرساله تعليمات متناقضة لبوغبا قبل المباراة.
وشوهد مورينيو وهو يوجه اصبعه لسيرا على الدكة أثناء المباراة وأجاب عند سؤاله عن الحادثة بعدها: «غير الفريق الخصم تنظيمه قبل المباراة وبول كان مرتبكاً بعض الشيء بشأن التغييرات، وأنا بالطبع أريد من المساعدين الاهتمام بكل التفاصيل».
الحادثة لم تؤثر على علاقة مورينيو بمساعده فقد شوهدا وهما يتناولان العشاء معاً في مطعم «بيم برازيل» بمدينة مانشستر، مهمة سيرا تصميم الغرافيك وهو تحليل بإحصائيات الكشاف ليحول رؤية المدرب البرتغالي إلى صور وغرافيكات تجعل انتقال المعلومات للاعبين أسهل وأسرع فهماً.
ويحصل سيرا على تعليمات مورينيو لكل مباراة بناء على هوية الخصم وطريقة لعبه ويترجمها على الورق وهو دور تتعاظم أهميته في كرة القدم الحديثة، وسبق لأندريه فياس بواش مدرب توتنهام وزينيت السابق أن اضطلع بنفس الدور عندما كان مساعداً لمورينيو في تشيلسي، ويحمل سيرا لقب «كشاف مساعد» أكثر من لقب «المحلل»، وقدم بواش حينها تقارير مفصلة جدا وكان يقتطع مقاطع فيديو ويحول تقريره إلى أداة تفاعلية لفريق «البلوز» وقد لعب دوره المهم ذاك في حصوله على منصب مدرب في 2011، لكن من المستبعد أن يمشي سيرا على خطى بواش فمدرب توتنهام السابق حصل على رخصة تدريب من الاتحاد الأوروبي بسن ال19، لكن التعلم على يد مورينيو قد يكون بداية جيدة لمستقبله.
دخل سيرا عالم الكرة في وقت متأخر فبعد دراسته في روما عمل فيها وفي مدينة ميلان ثم قدم لإنجلترا في 2010 للدراسة في جامعة غولدسميث، وبعد عام من وصوله لإنجلترا عمل في ميكروسوفت وتطوع للعمل في شركة باربيكان بمختلف الوظائف مثل ميديا المواقع الاجتماعية وإدارة المؤتمرات وحتى تنظيم مهرجان فنون قبل عمله في تشيلسي وهو يجيد التحدث باللغة الإنجليزية والفرنسية.
من جهة أخرى، قال ماركوس راشفورد مهاجم الفريق الواعد الذي التحق بأكاديمية النادي بسن ال7 من عمره: «كنت معجباً بكريستيانو رونالدو وروني، وكان تيفيز يلعب أيضاً في الفريق، لم أتكلم مع رونالدو لأنني لم أكن بعد التحقت بالفريق الأول، لكنني تحدثت لروني وأعطاني نصائح فهو مثلي بدأ مسيرته صغيراً في ايفرتون».
واعترف راشفورد بأنه كان خجولاً لحظة دخوله غرفة ملابس منتخب إنجلترا لأول مرة وأضاف: «لم يعد الأمر جنونياً كما كان في البداية وبدأت أتأقلم». راشفورد مثل روني سجل 12 هدفاً في أول 25 مباراة في مسيرته وكلاهما بدأ مسيرته في اليونايتد بسن ال18 وسجل، وكلاهما بدأ مشواره أمام أرسنال وسجل، وكلاهما لعب أول مباراة دولية أمام أستراليا، وعلق راشفورد مذهولاً: «لم أعرف بهذا التشابه من قبل، لكنني سعيد جداً لأن مسيرتي تشبه مسيرة «وازا»، فقد فاز بكل شيء مع النادي وقريباً سيحطم الرقم القياسي بالأهداف في تاريخه».

غوارديولا: لو كنت مشاهداً لتابعت توتنهام

عبر الإسباني بيب غوارديولا مدرب مانسشتر سيتي الإنجليزي متصدر الدوري الممتاز حالياً والذي يواجه وصيفه توتنهام اليوم عن إعجابه بأداء الخصم وقال: «إنه فريق مبادر وبعيد عن إظهار ردود الأفعال ويطمح للهيمنة على المباراة، لو لم أكن مدرباً وكنت فقط مشاهداً سيروق لي مشاهدة فريق مثل توتنهام».
وأثنى غوارديولا على بوكتينيو مدرب توتنهام الذي سبق أن واجهه في«الليغا» وقال: «أعرفه منذ كنا لاعبين وأعتقد أنه كمدرب واحد من الأفضل في العالم».
واعترف غوارديولا بضيق الوقت وقال: «أحب مشاهدة المزيد من مباريات الدوري الممتاز لكن هذا مستحيل لضيق الوقت فأنا أحلل مباراة فريقي السابقة وأحلل خصمي المقبل فقط».
وأكد غوارديولا الذي تعادل مع سلتيك في دوري الأبطال مؤخراً حاجة فريقه للتطور وقال: «تحقيق الفوز مهمة صعبة جداً ودوري الأبطال بطولة متطلبة، تلقت شباكنا 3 أهداف فيها لذا علينا التعلم من أخطائنا، أنا أفضل نزف النقاط في الدوري على أوروبا لأن مشوار أوروبا أقصر لذا نحتاج أكبر عدد من النقاط لنتأهل».
وعن مقارنة أدائه مع سيتي بما فعله في بداية عمله مع برشلونة وبايرن ميونيخ قال: «لا يمكن مقارنة موسمي الآن مع موسمي الأول مع البارسا أو البايرن، ما أتذكره بوضوح أن أفضل موسم في برشلونة كان الأخير وأنا مقتنع أنه سيكون كذلك مع سيتي، يوجد الكثير من الحماس في الفريق حاليا لأننا نفوز في الدوري لكن الأهم هو بناء قاعدة قوية وتطويرها».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا