الارشيف / أخبار سريعة / الخليج

محمد بن ثعلوب: نسعى للتوازن بين نشر اللعبة محلياً والمنافسة خارجياً

أبوظبي: «الخليج»

رحب محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد الإمارات للمصارعة والجودو والكيك بوكسينغ بانضمام نادي اتحاد كلباء لأسرة الجودو في الدولة، متمنياً لهم التوفيق وتحقيق الإضافة المطلوبة للعبة على مستوى المنطقة والدولة، مشيراً إلى وجود قاعدة عريضة من الممارسين للجودو في مدينة كلباء من خلال وجود مركزين للجودو في مراكز الطفل والناشئة منذ قرابة ثمانية أعوام، وهي من ثمار اتفاقية التعاون المشترك بين تلك المراكز والاتحاد.
قال: وجود لعبة الجودو في ثلاثة أندية في المنطقة الشرقية متمثلة في نادي الخليج بخورفكان ونادي الفجيرة وانضمام اتحاد كلباء مؤخراً، أضف إلى ذلك وجود مركزين للطفل والناشئة في خورفكان ومثلهما في كلباء، يجعل من تلك المنطقة من ضمن أولوياتنا في الاتحاد نظراً لوجود قاعدة كبيرة من الممارسين الذين شقوا طريقهم نحو المنتخبات الوطنية وحققوا العديد من الإنجازات للدولة.
وأشار رئيس اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينغ إلى أنه وجه المسؤولين في الاتحاد إلى توفير كافة الإمكانات المتاحة الفنية والإدارية لنادي كلباء لدعم النادي في سبيل سرعة الإعداد للمشاركة في منافسات الموسم الجديد، كما أوصى رئيس الاتحاد على ضرورة إقامة إحدى البطولات المحلية في نادي كلباء حتى يتسنى لأولياء أمور اللاعبين والجماهير لمتابعة ومشاهدة أبطال الإمارات على الطبيعة، مؤكداً أن كافة إمكانات اتحاد الجودو تحت تصرف الأخوة في نادي اتحاد كلباء.
وأوضح محمد بن ثعلوب الدرعي أن استراتيجية الاتحاد قائمة على إحداث التوازن بين نشر اللعبة محلياً والمنافسة خارجياً، ويتضح ذلك من خلال ارتفاع عدد أندية ومراكز الجودو من 7 مراكز إلى 18 نادياً ومركزاً في غضون عامين فقط، كما أن تحقيق أول ميدالية ذهبية وعدد من الميداليات الملونة آسيوياً والمنافسة على صدارة البطولات الخليجية، يكشف حجم النقلة التي شهدتها اللعبة مؤخراً على جميع المستويات، بدليل أننا نقلنا اللعبة للأندية التي وصل عددها لعشرة أندية خلال موسمين فقط من بدء مرحلة تنفيذ استراتيجية التحول من المراكز للأندية، إلا إننا في المقابل لا نزال نواصل العمل في مراكز الجودو دون أن يتأثر دورها الرئيسي المتمثل في بناء قاعدة متينة للعبة كونها تمثل مصدر ثرياً لاكتشاف المواهب والمنبع الحقيقي لها.
وفيما يخص الموسم الرياضي الجديد 2016 -2017 أشار محمد بن ثعلوب الدرعي إلى أن الموسم الجديد سيشهد إقامة 12 بطولة محلية، بالإضافة إلى ثلاث بطولات جديدة على أجندة الموسم المقبل، مع التركيز بشكل كبير على منافسات الفئات العمرية من الأشبال والناشئين، وكما هو معتاد سينطلق الموسم ببطولة كأس الاتحاد التي ستقام بصالة الاتحاد بالعاصمة أبوظبي يوم 14 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، على أن تبدأ منافسات الدوري منتصف نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وسيكون الختام ببطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة يوم 19 مايو/أيار المقبل وسيتخلل الموسم إقامة بطولة دوري آيبيك للفردي والفرق التي ستقام على ست جولات، إلى جانب تنظيم بطولة دبي جودو كاي في 10 مارس/آذار المقبل، بالإضافة للمشاركة في فعاليات الأولمبياد المدرسي التي تختتم في إبريل/نيسان المقبل.
وسيشهد الموسم الجديد إقامة بطولة كأس السفير الياباني، الذي يقام لأول مرة بالتعاون مع السفارة اليابانية في الدولة والتي من المنتظر أن تشهد حضوراً كبيراً لعدد من نجوم اللعبة اليابانيين الذين سيصلون من اليابان خصيصاً للوجود والمشاركة في البطولة التي تقرر لها يوم 11 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وتأتي المبادرة كنوع من الشراكة العملية بين القطاع الرياضي والدبلوماسي في الدولة، الأمر الذي من شأنه أن يساهم في فتح مجالات جديدة من التعاون للقطاعات والمؤسسات الأخرى في الدولة، على اعتبار أن الرياضة لم تعد فقط مجالاً للتنافس ، بل هي أسلوب حياة ولها أدوار مجتمعية لا تقدر بثمن، وبدورنا نشكر السفير الياباني وأسرة السفارة اليابانية لدى الدولة على مبادرتها الرائعة، ونؤكد على أن إمكانات الاتحاد تحت تصرفهم وصولاً لتحقيق الأهداف السامية من وراء فكرة تنظيم تلك البطولة الأولى من نوعها والتي نتمنى أن تتحول لمناسبة سنوية ثابتة ضمن أجندة الاتحاد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا