الارشيف / أخبار العالم / صحف سوريا / سوريا مباشر

أردوغان: درع الفرات تهدف لإقامة “منطقة آمنة” والاتحاد الأوروبي لم يلتزم بوعوده لتركيا

  • 1/2
  • 2/2

426
أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن عملية درع الفرات المتواصلة في سوريا تهدف إلى إقامة منطقة آمنة خالية من الإرهابيين، مشدداً على أنه يتوجب على الاتحاد الأوروبي تنفيذ وعوده برفع التأشيرة عن المواطنين الأتراك الشهر الجاري.

وقال أردوغان في خطاب له في افتتاح الدورة البرلمانية الجديدة في مقر البرلمان بالعاصمة أنقرة: “من المفترض أن تكون الوعود التي قطعها الاتحاد الأوروبي، برفع تأشيرة الدخول عن مواطنينا، قد دخلت حيز التطبيق الشهر الحالي، إلا أننا نرى أنهم يعملون على وضع شروط كقانون مكافحة الإرهاب. أقولها بصراحة، الموقف الأوروبي هذا بمثابة إعلان عدم الالتزام بوعوده تجاه تركيا”.

وأكد أردوغان أن عملية درع الفرات تتوسع وتسير بنجاح، قائلاً: “هدفها منع الممر الإرهابي وإقامة منطقة آمنة وخالية من الإرهابيين”، لافتاً إلى أن بلاده ستواصل بعزم وإصرار الحرب على جميع المنظمات الإرهابية في داخل وخارج البلاد.

وأضاف أردوغان: “تركيا لديها حدود بمئات الكيلومترات مع سوريا والعراق وهي مجبورة للتدخل ولن تبقى متفرجة”، معتبراً أن أهم أولويات تركيا هي الحفاظ على وحدة الأراضي السورية ودعم المطالب العادلة للشعب السوري.

وشدد على أن الولايات المتحدة تتبع سياسة متضاربة في المنطقة بالآونة الأخيرة، قائلاً: “يتعاون جزء من الإدارة الأمريكية مع منظمات “بي كا كا/ب ي د – ي ب ك” الإرهابية في سوريا والعراق، في حين يحاول جزء آخر انتهاج سياسات تراعي موقفنا الحساسة تجاه تلك المنظمات”.

وتابع: “هناك تناقص كبير في شعبية منظمة “بي كا كا” الإرهابية وعدد المشاركين في مظاهراتها خلال الفترة الأخيرة، فضلًا عن زيادة عدد الأشخاص الذين يقطعون ارتباطهم بها بسبب ممارساتها في إراقة الدماء وتحويل مستقبل الأطفال إلى ظلام دامس”.

وحول محاولة الانقلاب الأخيرة في البلاد، قال أردوغان: “كل من يتردد في وصف 15 تموز/يوليو بالانقلاب، ويمتنع عن إدانته، هو جزء من المحاولة الانقلابية أو على الأقل داعم معنوي لها”، مؤكداً على ضرورة أن يرى الدستور الجديد للبلاد النور قريباً.

ديلي صباح

Print Friendly

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى