التكنولوجيا / القدس

هيونداي تسلط الضوء على تقنية المركبات الكهربائية العاملة بخلايا الوقود

ابو ظبي - "القدس" دوت كوم - تسلّط هيونداي (Hyundai) الضوء على ريادتها في مجال المركبات الكهربائية العاملة بخلايا وقود الهيدروجين، في إطار مشاركتها بالمؤتمر الدولي لمركبات المستقبل الذي تنعقد فعالياته في أبوظبي يومي 7 و8 نوفمبر. وتعرض هيونداي (Hyundai) في الحدث الذي يشكل ملتقىً يجمع الخبراء وصانعي السياسات في مجال التنقل من جميع أنحاء العالم، طراز نيكسو(NEXO)، مركبتها المتطورة متعددة الاستخدامات العاملة بخلايا الوقود. كما سيتحدث أمام المؤتمر الدكتور كيونغ-ون سوه، كبير مهندسي الأبحاث في فريق تطوير الأداء للمركبات الكهربائية العاملة بخلايا الوقود لدى هيونداي، متناولاً "مبادرة الهيدروجين العالمية" و"تقنية هيونداي لخلايا الوقود".

وبهذه المناسبة، قال مايك سونغ رئيس عمليات هيونداي (Hyundai) في إفريقيا والشرق الأوسط، إن هيونداي (Hyundai) كانت أول شركة تطرح مركبة عاملة بخلايا الوقود كطراز للإنتاج التجاري، هي السيارة الكهربائية توسان FCEV، موضحاً أنه بات لدى الشركة منصة متخصصة بخلايا وقود تتمثل بالمركبة نيكسو التي أصبحت متاحة في مجموعة مختارة من الأسواق العالمية، وأضاف: "يتنامى الاهتمام سريعاً بالمركبات العاملة بقوى حركة بديلة في الشرق الأوسط، ونرى أن هذه المنطقة قد تصبح سوقاً بارزة للسيارات الكهربائية التي تشمل المركبات العاملة بخلايا الوقود، في المستقبل القريب. ومن هنا فإننا نؤكّد التزام هيونداي المطلق بالتنقل المستدام، إذ لديها برنامج طموح للأبحاث والتطوير وتسويق التقنيات التي من شأنها أن تضع التغيير الإيجابي في متناول الجميع".

وكانت هيونداي (Hyundai) كشفت النقاب عن السيارة نيكسو في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية الذي أقيم في لاس فيغاس يناير الماضي، وبدأت في بيع هذا الطراز في كوريا بشهر مارس، وتقود الشركة خطة لطرح 18 طرازاً رفيقاً بالبيئة في الأسواق العالمية بحلول العام 2025، لتنضم إلى الطرز الحالية مثل "أيونك"، أول سيارة مصممة لتقديم ثلاثة خيارات من قوى الحركة الكهربائية مبنية على هيكل واحد، تشمل الهجين والقابل للشحن بالقابس الكهربائي والكهربائي البحت.

وتتسم المركبة نيكسو بكونها أخف وزناً ويمكنها إتاحة نظام حركة أكثر قوة، كما أنها تتمتع بمدى قيادة أطول بالمقارنة مع أي طراز معدّل من مركبة عاملة بالاحتراق الداخلي إلى عاملة بخلايا الوقود، وذلك بوصفها منصة مصممة خصيصاً لتكون مركبة كهربائية عاملة بخلايا الوقود. وتتميز نيكسو عن سلفها توسان، بقوة محسّنة وتسارع أكبر، وتشتمل على أحدث تقنيات الأمان مثل نظام المساعدة الذكي لركن السيارة عن بُعد، ونظام مراقبة النقطة العمياء، ونظام المساعدة على البقاء في المسرب، علاوة على منافعها البيئية، المتمثلة في كون الانبعاثات الوحيدة الصادرة من عادمها هي الماء، كما أظهرت قدرة كبيرة على العمل في الظروف الجوية ودرجات الحرارة القاسية.

وتعرض هيونداي (Hyundai) كذلك في المعرض المصاحب للمؤتمر، بجانب المركبة نيكسو، محطة "إير ليكويد" لشحن السيارة بالهيدروجين.

ويُعتبر المؤتمر الدولي لمركبات المستقبل، الذي يقام في دورته الرابعة، أبرز الفعاليات الإقليمية في هذا المجال ويشارك فيه نخبة عالمية من خبراء صناعة المركبات والتقنيات الحديثة في التنقل، من المتوقع أن تشمل 450 خبيراً ومهنياً متخصصاً، يمثلون أكثر من 175 جهة ومؤسسة حكومية وخاصة، من 18 دولة حول العالم. ويُنظم المؤتمر والمعرض المصاحب له هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس (مواصفات)، بالتعاون مع دائرة النقل في أبوظبي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا