الارشيف / التكنولوجيا / التحرير

هاتف «نو فون آير».. الحل الأمثل للتخلص من إدمان التكنولوجيا

ارسال بياناتك

حبست الجماهير أنفساها عندما كشف رجل الأعمال كريس شيلدون، عن الهاتف الجديد الذي أنتجته شركته الناشئة، وزادت الصدمة عندما أوضح مزيد من التفاصيل عن إمكانيات الهاتف ومواصفاته الفنية، حيث أن الهاتف يتميز عن غيره بأنه لايفعل شيء، ولا ينجز أي مهمة ولا يخرج أي صوت سواء لمتحدث أو صوت مسجل، كما أنه لا يظهر أي صورة على شاشته ولا حتى إشارة ضوئية.

وصرح شيلدون، وشريكه فان جوولد، بأنه يسعدهما أن يقدما الهاتف الأكثر بدائية في التاريخ، فقد حذوا حذو شركة أبل في الاستغناء عن فتحة السماعات، لكنه زادوا عليها بأن أن اشتغنوا عن الشاشة والبطارية والسماعات وكل محتويات الهاتف بمعنى أدق أنهم استغنوا عن الهاتف من الأساس ولم يتبق منه سوى اسمه فقط.

شاهد أيضا

تتلخص فكرة شيلدون وجوولد بابتكار هيكل بلاستيكي لهاتف ليس له استخدام على الإطلاق سوى أنه يسهم في إعطاء شعور لمدمني استخدام التكنولوجيا بأنهم لم ينفصلوا عن هواتف، وبذلك يساعدهم على التخلص من هذا الإدمان بسهولة أكبر بتعويضهم بما يمسكونه في أيديهم عوضًا عن الهاتف الحقيقي والذي تحول إمساكه والنظر في شاشته إلى مجرد عادة حتى وإن فعلوها بلا هدف محدد.

وحاول شيلدون وجوولد جمع التبرعات عبر موقع التمويل الجمعي كيكستارتر، للبدء في إدخال فكرتهم حيز التنفيذ وإنتاج هاتف NoPhone Air ونشره بين الجمهور والذي تم تقديمه على أنه منتج لم يرى مثله من قبل، ولا يسبب تشتت التركيز مثلما يفعل الهاتف الحقيقي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا