الارشيف / ثقافة وفن / الوفد

الأربعاء.. انطلاق صالون "قنديل أم هاشم" في "بيت السناري"

  • 1/2
  • 2/2

 

 

تقام  أولى ندوات الصالون الثقافي "قنديل أم هاشم" الذي ينظمه بيت السناري في القاهرة، وهو منتدى ثقافي تابع لمكتبة الإسكندرية، وتتضمن مناقشة وتوقيع رواية "نسيت كلمة السر" الصادرة حديثا عن دار (الشروق) للكاتب حسن كمال، ويقدمها الكاتب الصحفي سيد محمود في حضور الناقد محمود عبد الشكور، وذلك في السابعة مساء الأربعاء المقبل.
وأوضح سيد محمود أن الهدف من انعقاد الصالون على نحو منتظم بمعدل مرتين شهريا؛ هو إثارة نقاش حول الأعمال التي تثير اهتمام شريحة واسعة من القراء الشباب، لافتا إلى أن النقاشات داخل الصالون لن تكون قاصرة على الأعمال الإبداعية وإنما ستمتد إلى الكتب الفكرية على اختلاف توجهاتها.
ولفت إلى أن اختيار اسم "قنديل أم هاشم"؛ جاء بأمل التواصل مع جمهور بيت السناري في قلب حي السيدة زينب، إلى جانب استعادة الفكرة التي طرحها يحيي حقي في روايته بشأن مفهوم الاستنارة.
وتحكي رواية "نسيت كلمة السر"؛ سيرة صعود أحد

84882c1d37.jpg

أبطال رياضة التايكوندو إلى منصات التتويج العالمية وحتى إصابته بمرض نادر يمنعه من استكمال مسيرته الرياضية، وتتقاطع تلك السيرة مع التحولات الاجتماعية والسياسية التي عاشتها مصر قبل ثورة 2011.
وتقدم الرواية رؤية بانورامية كاشفة للكواليس والتحالفات الخفية بين عالم الرياضة والسياسة، وهي مهداة إلى البطل الأوليمبي عمرو خيري الذي يمثل نموذجا للبطولة. وقسم حسن كمال فصول الرواية وفق تقنيات برامج شبكات التواصل الاجتماعي ومعاييرها في بناء العلاقات الدرامية داخل العمل.
تخرج الكاتب حسن كمال في كلية الطب جامعة القاهرة 1999 وحصل منها على الماجستير والدكتوراة في أمراض المفاصل والروماتيزم والتأهيل وهو يعمل في المركز القومي المصري للبحوث في مجال الطب الرياضي وإصابات الملاعب، وهو طبيب منتخبات مصر للتايكوندو وكان ضمن بعثة مصر في الأوليمبياد.
نال كمال جائزة ساويرس عن مجموعته القصصية "كشري مصر"، وحققت أعماله الأدبية نجاحا لافتا؛ ومن بينها "المرحوم"، "الأسياد"، "لدغات عقارب الساعة"، "الذين لبسوا البالطو الأبيض".

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا